[الرئيسية]    مرحبا بكم فى موقع مقالات إسلام ويب
اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

تصويت

يعاني العالم العربي اليوم من أوضاع خطيرة تهدد وحدته واستقراره، ترى هذا في بعض دوله، برأيك ما هو أهم ما نحتاجه في هذه المرحلة للخروج من هذه الأزمات:

الاتحاد أمام التحديات المشتركة ثقافة التسامح والعيش المشترك الحرية السياسية والعدالة الاجتماعية نبذ الخلاف والطائفية والحزبية كل ما سبق

إعادة تسيير خط الحجاز الحديدي:
20/12/2001
مراسل دمشق
كان السلطان عبد الحميد الثاني رحمه الله تعالى قد أنشأ خط «الحجاز» الحديدي للقطارات، ليربط بين مختلف أنحاء السلطنة الإسلامية بالحجاز ومركز العاصمة استنبول، استعان السلطان بالخبرة الألمانية،..
 
قراءة : 661 | طباعة : 146 |  إرسال لصديق :: 0 |  عدد المقيمين : 3


كان السلطان عبد الحميد الثاني رحمه الله تعالى قد أنشأ خط «الحجاز» الحديدي للقطارات، ليربط بين مختلف أنحاء السلطنة الإسلامية بالحجاز ومركز العاصمة استنبول، استعان السلطان بالخبرة الألمانية، وأنشأ الخط الذي ما يزال موجوداً حتى الآن بالرغم من أنه مضى عليه قرابة قرن كامل.
تجري الآن محاولة إعادة تأهيله بعدما أهمل منذ الاستعمار وانهيار السلطة العثمانية للاستفادة منه في إنشاء شبكة خطوط حديدية عربية يكون مركزها الخط الحجازي نفسه ولأن سوريا تقع في عقدة مواصلات القارات الثلاث (آسيا ـ أوروبا ـ أفريقيا) .
فقد اتفقت الحكومة السورية مع الأردن والسعودية على إعادة تسيير الخط الحجازي في نهاية اجتماع حضره وزراء النقل والمواصلات في الدول الثلاث .
وقد نص الاتفاق المذكور على قيام الخبراء والمختصين من الدول الثلاث بعقد اجتماع مشترك في دمشق لبحث النقاط التي تضمنها الاتفاق وتحديد ما تم تنفيذه فيها، والإجراءات المقترحة من خلال مذكرة يقدمها الاجتماع المذكور لاجتماع الهيئة العليا التي ستعقد بعد ذلك.
ويفوض الاتفاق الحكومة السورية بالتفاوض حول تعويض إشغال العقار الحالي وإيداعه في حساب الهيئة العليا في المصارف السورية، ونقل المستندات والوثائق وكافة الموجودات إلى محطة الحجاز في دمشق، بالإضافة إلى الوثائق الموجودة لدى الخط الحديدي الحجازي، وحفظها، ومعالجة أوضاع الموظفين الحاليين في المديرية العامة لإعادة تسيير خط الحجاز الحديدي وفق المتطلبات.
هذا ويعلق السوريون أهمية كبيرة على إعادة تسيير هذا الخط حيث يأملون مساهمته في تنشيط الحركة السياحية والاقتصادية في سوريا، فضلاً عن تكوينه نواة لشبكة الخطوط الحديدية العربية وتفعيل العلاقات بين البلدان العربية.

اشترك بالقائمة البريدية
تصويت

يعاني العالم العربي اليوم من أوضاع خطيرة تهدد وحدته واستقراره، ترى هذا في بعض دوله، برأيك ما هو أهم ما نحتاجه في هذه المرحلة للخروج من هذه الأزمات:

الاتحاد أمام التحديات المشتركة ثقافة التسامح والعيش المشترك الحرية السياسية والعدالة الاجتماعية نبذ الخلاف والطائفية والحزبية كل ما سبق

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لا يوجد مقالات ذات صلة
1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة
| | من نحن