الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط
المقالات

وليس الذكر كالأنثى

قولة ألقاها الإعلام الرجيم في أماني نساء القرن العشرين.. لترجِّعها إحداهن (بالفم المليان) لزوجها - الذي لا يقبل أن تكون (زيها زيه بالظبط) - فتدب الخلافات، وتدوم المناقرات، وينتهي الحال إما إلى (تعايش) تعيس ٍ، لا سكينة فيه، ولا مودة، أو رحمة.. أو إلى (فراق) قاطع باتّ يدفع ثمنه الأبناء، والنظامُ الاجتماعي الذي يصر على تلقين البنات أن إحداهن (زيها زيه بالظبط). وهي عبارة... المزيد

المقالات

تعظيم القرآن المجيد

كانتِ البشريّةُ تعِيش في ظلامٍ دامِس ولَيل بهيمٍ، لعِبذت بعقولِها انحرافاتٌ وخُرافات، حتى أكرَم الله هذه البَشريّةَ وأنزل علَيها القرآن؛ ليخرِجَها من الظلمات إلى النّور ومِن الخضوعِ للأوثان والأصنامِ إلى خضوعٍ كامِل للواحِد الديّان. أنزل الله القرآنَ معجزةً خالِدة، وتحدَّى به الثّقلَين، فأذعَن لفصاحَتِه بلَغاؤُهم، وانقاد لحُكمِه حُكَمَاؤهم، وانبَهَر... المزيد

المقالات

أسرة إبراهيم.. وقضية الحكمة والتسليم

ونحن ما زلنا نعيش نفحات الحج ونسماته، ونستنشق عبيره، ونسمع ونردد أهازيجه، ونستلهم منه الدروس والعبر، لا ينبغي لنا أن نجهل أو نغفل أو ننسى أن رحلة الحج وفريضة الحج ـ في عمومها ـ إنما هي تخليد لذكرى إبراهيم عليه السلام وأسرته المباركة، حيث التضحية والفداء، والبذل والعطاء، والتسليم والوفاء. فلقد ابتليت هذه الأسرة في شخوصها وأفرادها ـ فردا فردا، إبراهيم وسارة... المزيد

أقسام مختارة:

القرآن الكريم

الحديث الشريف

العروة الوثقى

أخبار عالمية

جديد المقالات

مقالات شرعية

مقالات إعلامية

مقالات ثقافية



تصويت

أعظم الخذلان أن يموت الإنسان ولا تموت سيئاته، وأعظم المنح أن يموت ولا تموت حسناته، في رأيك ماهي أفضل الحسنات الجارية فيما يلي؟

  • - بناء مسجد
  • - بناء مدرسة
  • - بناء مستشفى
  • - حسب حاجة المكان والزمان
  • - لا أدري