أحب مدرسي لأنني أعتبره كوالدي فهل هذا خطأ - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحب مدرسي لأنني أعتبره كوالدي، فهل هذا خطأ؟
رقم الإستشارة: 2117426

5845 0 463

السؤال

أنا الآن في المرحلة الثانوية، عندما كنت في الإعدادية كنت آخذ دروساً عند مدرس، هو محترم جداً ومثقف، وأنا أحب هذه الشخصية، فأنا أحب أستاذي لأنني أعتبره مثل والدي، لأنني عندما أستشيره في أي شيء تعليمي يعطيني الإجابة الصحيحة، وهو معنا في المدرسة الثانوية عندنا، فإذا استصعب علي شيء لم أفهمه سألته عنه، وأنا أحب أن أراه وأسلم عليه طبعاً من غير سلام بالأيدي، لأنني أحسه كوالدي، فهل هذا خطأ؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منوون حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فأهلاً بك ابنتنا الكريمة في موقعك إسلام ويب، ونسأل الله أن يبارك فيك وأن يحفظك من كل مكروه .

وبخصوص سؤالك أيتها الفاضلة فلا شك أن مدرسك ليس محرماً لك، وبما أنه رجل متدين وأنت تحترمينه، وهو في مثل مكانة أبيك ، فلا بأس أن تستشيريه، وأن تأخذي برأيه ما دامت موافقة للحق، معينة لك، وليس فيها التطرق لما حرم الله عز وجل، ولكن هذا ينبغي أن يتم وفق الضوابط الشرعية، فلا يجوز أن يكون في خلوة، بل ينبغي أن يتم السؤال عبر الهاتف أو في المدرسة في مكان عام.
مع أخذ الحيطة والحذر في مسألة التعلق، بحيث لا يتحول مجرد الاحترام إلى تعلق غير مشروع، لذلك نرى أن تخففي من الالتقاء به أو السلام عليه إلا في حدود المتطلبات الدراسية، وأمام أعين الأهل ورعايتهم.

ونسأل الله أن يبارك فيك وأن يحفظك من كل مكروه.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر عاشقة الصحابة

    انا كذلك عندي هالشعور مع استاذي في العلوم الاسلامية.

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: