الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من صغر الخصية.. فما السبب؟
رقم الإستشارة: 2122996

8355 0 371

السؤال

السلام عليكم..

شكر خاص للقائمين على هذا الموقع المبارك.

أنا أبلغ من العمر 23 عاما، مدخن، أمارس العادة السرية منذ كان عمري 13 سنة، ولكن ليس بشراهة، أعاني من صغر الخصية اليسرى، وأما اليمنى فوضعها طبيعي.

انتبهت إلى صغر الخصية منذ عام تقريبا، وأعاني من فقدان المتعة والنشوة أثناء القذف منذ عام ونصف، وأتمنى أجد العلاج الشافي.

وللعلم عملت تحليلاً لهرمون الذكورة فوجدته أكثر من مستواه الطبيعي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالرحمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

من الوارد أن يكون هناك تباين بين حجم الخصيتين، ويكون كلاهما طبيعياً، ولكن للاطمئنان عليك بالعرض على طبيب ذكورة للفحص وتحديد هل بالفعل الخصية اليسرى صغيرة أم في الحجم الطبيعي؟!.

الأمر الآخر هو من الأفضل عمل تحليل سائل منوي، وحسب النتيجة يتضح هل هناك مشكلة في مسألة حجم الخصية أم لا، لأنه طالما التحليل طبيعي والهرمونات طبيعية إذن لا توجد مشكلة.

أما فقدان المتعة والنشوة عند القذف؛ فهذا له سببان:

الأول: هو نفسي وهو الأغلب، ويكون نتيجة قلة الإثارة والمتعة، وهذا ما يحدث مع الوقت مع العادة السرية، وهو ما يختلف كثيراً ويتحسن بإذن الله مع الزواج والجماع، حيث أن المتحكم الأول في المتعة عند القذف هو المخ.

الأمر الثاني: وهو جانب عضوي، ويكون نتيجة احتقان والتهاب البروستاتا، ويكون نتيجة العادة السرية بحيث يؤثر ذلك على القذف، ويكون تشخيص ذلك من خلال عمل تحليل لسائل البروستاتا، وفي حال صعوبة ذلك فيمكن عمل تحليل سائل منوي.

وعليك بإرسال النتيجة لنا لنوضح لك المطلوب بعدها بإذن الله.

ولمزيد من الفائدة يمكنك الاستفادة من الاستشارات التالية حول أضرار هذه العادة السيئة: (38582428424312 - 260343 )، وكيفية التخلص منها: (227041 - 1371 - 24284)، والحكم الشرعي للعادة السرية: (469- 261023 - 24312).
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً