أدرس في جامعة مختلطة وأخشى على نفسي الفتنة...فانصحوني - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أدرس في جامعة مختلطة وأخشى على نفسي الفتنة...فانصحوني
رقم الإستشارة: 2124944

5724 0 662

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أولاً: أشكركم والعاملين في موقع إسلام ويب على توفير هذه الخدمات لعالمنا الإسلامي، فجزاكم الله عنا خيرا.

أنا طالب وفقني الله لدراسة هندسة الطيران في جامعة عربية، ونحن في السنة الرابعة يتم تقسيمنا إلى 3 تخصصات حسب الرغبة (تصميم وأنظمة- دفع ومحركات- كهرو إلكترونات) وأنا خلال الإجازة الصيفية كل وقتي كنت أبحث في تلك المجالات وأصلي الاستخارة بشكل شبه يومي، واستقر رأيي على دخول تخصص التصميم.

لكني تفاجأت بالذي حدث، وهو أن التخصصين الآخرين كان عدد الطلاب بهما تقريبا 20 طالبا لكل منهما، بينما تخصص التصميم كنا 3 طلاب، أنا ومعي فتاتان- {جامعة مختلطة} هذا بسبب أن هناك إشاعات أن تخصص التصميم ليس له مستقبل في عالمنا العربي وأنا أخبرهم أن الأرزاق بيد الله، وأنا خلال دراستي لا أهتم كثيرا بالعمل والتوظيف في المستقبل, ومن ثم لم يعجب الإدارة هذا التقسيم، ووضعت مزيدا من الطلاب في تخصص التصميم دون رغبتهم، لكن الطلاب لم يرضوا بهذا القرار، ورفعوا خطابا إلى الإدارة، وعادت الأمور كما كانت مع بعض التغييرات.

فالآن نحن في المجموع 6 طلاب 3 ذكور و 3 إناث، وأحد الطلاب أنا لا أعرفه، ويبدو أنه لا يحضر كثيرا، والآخر أعرفه جيدا لكنه ليس ملتزما في الحضور بينما الملتزمين بالحضور هم أنا والفتيات الثلاث، وأنا الآن كل يوم أدعو وأدعو ألا أفتن، وألا يغويني الشيطان؛ لأني أريد التخصص أكثر من باقي التخصصات، وصليت استخارة، وأي أستاذ أسأله في القسم يشجعني فيه.

أنا والحمد لله ملتزم دينيا (أو على الأقل أحاول) وفي الجامعة تعاملي مع الفتيات هو شبه معدوم لدرجة أني حتى لا أسلم عليهن عند المرور بهن، والآن أنا مرتبك وخائف، وأريد مزيداً من الأولاد ليحضروا معي, لكن أعلم أن محاضرة التخصص هي محاضرة واحدة في الأسبوع، أما باقي المحاضرات فهي كلها مشتركة بين التخصصات، وفي السنوات المقبلة أيضا لن تزيد مواد التخصص عن 2-3 .

نحن إلى الآن لم نبدأ محاضرة، وأنا الآن أفكر في حلول مثلا أن أنتظر بجانب باب القاعة إلى أن يدخل الأستاذ ثم أدخل أو أن أحضر كرسياً من الخارج لأجلس فيه.

والآن أرجو منكم إخباري هل أنا على صواب في رغبتي في الاستقرار في التخصص رغم هذه المشاكل؟ مع العلم أني صليت استخارة، وسألت الكثيرين، والتخصص له مستقبل إن شاء الله.

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فإننا في موقع إسلام ويب نرحب بك أخا فاضالا، ونسأل الله أن يبارك فيك، وأن يحفظك، وأن ييسر لك الخير حيث كان، وأن يرضيك به.

لا يخفاك يا محمد أن البركة في التزام منهج الله عز وجل، وأن المرء على خير ما دام متبعا نهج النبي صلى الله عليه وسلم، وقد أحسن الله بك إذ وفقك إلي صلاة الاستخارة قبل الإقدام على هذا التخصص، ونسأل الله أن ييسر لك فيه الأمر، وأن يبارك لك في علمك وعملك.

وبخصوص ما تخوفت منه أخي الحبيب من جلوسك مع البنات في قاعة واحدة إلي أن يأتي الأستاذ فهذا أمر مطلوب منك شرعا، ويشتد وجوبه إذا خشيت على نفسك الفتنة؛ لذلك أنا مع الرأي القائل بالانتظار خارج القاعة حتى يأتي الأستاذ فأتصور أن هذا أفضل الطرق التي تأمن بها الفتنة، كما أحب أن تشغل نفسك في هذا الوقت ببعض الأذكار أو الانشغال ببعض القراءة المفيدة الخاصة بالمادة المقبل أنت عليها، أو الانشغال بالقرآن الكريم ،فإن هذا سيكون خير صاحب وونيس لك في الانتظار.

واعلم أيها الحبيب أنك في عبادة وطاعة وجهاد، وأنصحك بعدة أمور:

1- إن استطعت الزواج مبكرا فافعل فإن الزواج في الصغر عند الاستطاعة حصن حصين من الشيطان وأفعاله.

2- إن لم تستطع فأكثر من الصيام فإن في الصيام تقوية لإرادتك وتخذيل للشيطان.

3- أرجو أن تحرص على الرياضة كثيراً وبانتظام.

4- أتمنى عليك أن تبحث عن بعض الأصدقاء الصالحين في الكلية، فإن المؤمن عضد لأخيه.

وفقك الله أخي الكريم، ونسأل الله أن يحفظك من كل مكروه، ونحن سعداء بتواصلك معنا، ونحن في انتظار مزيد من رسائلك واستفساراتك.

والله ولي التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: