لازالت مشكلة البلعوم تؤرقني منذ سنين - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لازالت مشكلة البلعوم تؤرقني منذ سنين
رقم الإستشارة: 2128278

55879 0 548

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أود أن أشكركم جزيل الشكر على هذا المجهود المميز في مساعدة إخوانكم، جعله الله في ميزان حسناتكم .

مشكلتي والتي أرقتني كثيراً هي في منطقة البلعوم والحنجرة، منذ سنوات عدة تأتيني هذه الحالة لعدة أشهر وتذهب، وهي آلام في البلعوم والحنجرة، وصعوبة في البلع والكلام، واحتقان البلعوم، وتغير في الصوت، وأشعر بجفاف في البلعوم والفم، ولا أستطيع شرب أي شيء بارد أبداً، وفقدان للشهية والماء يلازمني دائماً، حتى صعوبة في بلع الريق.

مللت من الذهاب إلى الاختصاصيين! منهم من يقول التهاب تحسسي، ومنهم من يقول حساسية، ومنهم من يقول مشاكل أو جفاف الأغشية المخاطية للبلعوم، ومنهم من يقول مشاكل ارتداد المعدة، وراجعت أخصائيين لكن دون فائدة.

أخذت أدوية عدة، ولم أشعر بتحسن مثل المضادات الحيوية، تم فحص الحنجرة والحبال الصوتية بالمنظار والبلعوم، ولم يكن أي ورم أو التهاب - والحمد لله -.

كان عندي انحراف وتيرة الأنف، في البداية قالوا إن الوتيرة هي السبب وأزلتها بعملية، ولم يتحسن شيء سوى أني ارتحت قليلاً في أنفي، لقد تعبت كثيراً من الأدوية ومراجعة الأطباء.

أرجو أن أجد عندكم الجواب الشافي، وبارك الله بكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فعلا الألم والجفاف في منطقة البلعوم قد يكون بسبب الارتداد المريئي، أو انسداد الأنف لأي سبب مثل انحراف الوتيرة أو حساسية الأنف -والحمد لله- فقد قمت بعملية جراحية لتقويم انحراف الوتيرة، وقد تحسنت بعدها في أنفك نوعا ما، فقد يكون السبب لانسداد الأنف هو الحساسية، وعلاج الحساسية يكمن في البعد عن مهيجات الحساسية ومن أشهرها: التراب والدخان، والعطور والبخور والمناديل المعطرة ومعطرات الجو، والمنظفات الصناعية والمبيدات الحشرية، ووبر الصوف والغنم وزغب الطيور، ورائحة الطلاء والوقود، وبعض المأكولات مثل البيض والسمك والموز والفراولة والمانجو والشيكولاتة والحليب، وغيرها من المهيجات، والتي تتفاوت من شخص لآخر.

والعلاج يكون بتناول مضادات الهيستامين، مثل حبوب كلارا أو كلاريتين حبة كل مساء، مع استخدام بخاخ فلوكسيناز مرة يوميا، أو رينوكورت أو رينوكلينيل مرتين يوميا، للتغلب على أعراض حساسية الأنف.

قد يسبب انسداد الأنف المزمن التهابا بالجيوب، ولعلاج التهاب الجيوب الأنفية وخاصة مع تجمع إفرازات ملونة بالأنف يجب استخدام غسول قلوي لتنظيف الأنف، والتخلص من هذه الإفرازات عن طريق الاستنشاق والاستنثار عدة مرات يوميا.

كذلك تناول مضاد حيوي قوي للوصول إلى داخل هذه التجاويف العظمية، مثل تافانيك حبة واحدة يوميا، أو سيبروسين، أو سيبروباى (500 مج حبوب) مرتين يوميا لمدة سبعة إلى عشرة أيام متواصلة للقضاء على الالتهاب بصورة جيدة.

أما عن انسداد الأنف فقد يكون بسبب دور برد أو انفلونزا عارضة، مما يسبب الانسداد وبالتالي التنفس من الفم طوال الليل، مما يجعلك تشعر بصعوبة في البلع وجفاف الحلق في الصباح عند الاستيقاظ من النوم، لأن الفم ليس له صلاحيات الأنف في ترطيب الهواء الداخل وتنقيته وتدفئته، وذلك الانسداد يمكننا معالجته باستخدام نقط أوتريفين للأنف لمدة لا تزيد عن أسبوع، حتى لا تتعود عليه، وحتى ينتهي دور البرد، أما إذا كان انسداد الأنف لأي سبب آخر فيجب معالجته وفقا لسببه حتى نتخلص من ذلك الانسداد.

قد تكون معاناتك بسبب ارتجاع بالمريء، مما يسبب لك حموضة والتهابا في الحلق والحنجرة بسبب وجود حمض المعدة في المريء والبلعوم ذات الغشاء المبطن الرقيق بالمقارنة بجدار المعدة السميك.

تناولك للمضاد الحيوي لا يفيدك بشيء، ولا يسبب ذهاب الأعراض، لأن سبب التهاب الحلق والحنجرة وجود حمض المعدة في مكان مختلف عن مكان تواجده، وعلاج هذا الالتهاب يكون بمنع هذا الارتجاع حتى تعود الأمور إلى نصابها، ولعلاج هذا الارتجاع هناك نصائح عامة يجب على مرضى الارتداد المعدي المريئي اتباعها:

- تجنب التوتر.

- لا تؤخر العشاء إلى قبل النوم مباشرة، وليكن بينهما ساعتان على الأقل.

- حافظ على الوزن الطبيعي.

- تجنب الجوع واجعل وجباتك صغيرة ومنتظمة.

- لا تأكل بسرعة وامضغ الطعام جيدا.

- تجنب القيام بأي مجهود عنيف أو رياضة بعد الأكل مباشرة.

- عند النوم اجعل مستوى رأسك أعلى من جسمك من 10 إلى 15 سم.

- أكثر من الأطعمة الغنية بالألياف وتجنب الأطعمة الدسمة.

- تجنب الخل والحامض وعصير البرتقال والليمون والطماطم والألبان.

- خفف من شرب القهوة والشاي والمشروبات الغازية، وامتنع عن المشروبات الكحولية نهائيا لحرمتها ولضررها البالغ.

- تجنب شرب الشاي بعد الأكل مباشرة لاحتوائه على نسبة أحماض عالية، وقد يؤدي إلى عسر الهضم.

- ابتعد عن تناول البهارات والتوابل والأكل الحار، والثوم النيء، والبصل والشطة.

إذا لم ينفع اتباع هذه النصائح لتقليل الارتجاع الحمضي، فيمكننا تناول حبوب مثل زنتاك، أو رازون، أو بروتون 20 مج مرتين يوميا، أو 40 مج مرة يوميا.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بدوام الصحة والعافية.. اللهم آمين.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • العراق مالك

    نفس الاعراض اشعر بها

  • عمان مريم محمد

    نفس شي اشعر بها كل ما اكل احس بالاحتقان خاصه لما اكل شي حامض والبرتقال و ليمون والبن واحس شي في حلقي عالق

  • اليمن رامي

    اقسم بالله انه نفس مشكلتي بكل ماقلته والله اننا تعبت كتير من بعد هذه الأعراض،
    جزاكم الله خير الجزاء....

  • العراق شهد

    نفس الشي صارلي سنه مليت وتعبت نفسيتي لل أضافه عندي تضخم قليل بل غده اللمفاويه الي تحت الفك يارب يفرج علينا بأقرب وقت وضع مؤلم جدا

  • الأردن ي.يوسف

    اللهم شافي كل مريض

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً