هل أتبع مشورة والدي في ترك الطب أم أستمر في دراستي له - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أتبع مشورة والدي في ترك الطب أم أستمر في دراستي له؟
رقم الإستشارة: 2131360

6233 0 498

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

أنا طالبة في أول سنواتي الجامعية، دخلت المسار الصحي في السنة التحضيرية رغبة مني أن أدخل الطب -بإذن الله- بعد التخرج، قبل عدة أيام تحدث أبي معي في هذا الشأن بأنه يريد مني تغيير مجال دراستي، لأن وظيفتي المستقبلية قد يكون فيها بعض الاختلاط بالرجال، لم أجادل أبي في الموضوع لأني أعرف أنه لن يتقبل رأيي بأي شكل، وأن كلامه مجرد اقتراح، فهو لا يجبرني على الترك، إنما مجرد رأي.

أنا الآن محتارة!! فالتخصص الذي أردت دخوله هو عبارة عن تحليل لبعض الأدوية، وهكذا دون الكشف على مرضى أو اختلاء بأحد المرضى الرجال أو العمل معهم، إلا أنني غير متأكدة، لأن التخصص لا يكون حتى انتهاء هذه السنة، وقد أقبل وقد لا أقبل، وأنا -ولله الحمد- من بيئة محافظة، لذا أنا محافظة جدا على طريقة حجابي وتستري.

وبصراحة غير مجال الطب لا أملك أية فكرة ما الذي يمكن أن أختاره، فأنا لا أحب أن أدرس أي شيء وأتخصص في النهاية في مجال لا أحبه، ولا أحب العمل لدى التعليم، لأني أعرف قدراتي في التعليم ليست عالية، وأي مجال آخر سيكون مملا بالنسبة لي، علما بأني فكرت في جميع المجالات ولا أجد أي رغبة بالدخول إليها، وأنا اخترت الطب منذ البداية لأني أعلم أني سأنجز شيئا في هذا المجال.

هل أقوم بالاستماع لرأي أبي وأترك مجال الطب وأبحث عن أي شيء آخر؟ أم أستمر في دراستي للطب وأحقق ما أردت دوما تحقيقه؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابنة الفاضلة/ نادية حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

في البدء اشكر لك مبادرتك بالاستشارة، فكما يقال: (ما خاب من استخار واستشار) والواضح من رسالتك تميزك وحرصك على العلم، وهذا بفضل الله ثم بفضل تربتك الصالحة التي دل عليها حرصك على قيم الحجاب والعفة وبر الوالدين.

أما عن سؤالك، فأنت قد وضعت فيه افتراض الحتمية بين خيارين فقط، وهما إما ترك الطب أو عدم النزول عند رغبة الوالد، وتناسيت الخيار الأفضل وهو خيار التبيين للوالد وجهة نظرك، خاصة وأنك قلت أنه لا يجبرك بل هو مجرد رأي.

إذاً ما يجب عليك هو الحوار الإيجابي المفعم بالحب مع الوالد لتوضيح وجهة نظرك، وأنصحك في هذه الحالة باستخدام استراتيجية S.O.W.T لتحليل القرار والتبين من مدى دقته، واستخدام نتائج هذا التحليل في إقناع الوالد، وذلك بأن تقومي بأخذ ورقة وتقسيمها إلى أربعة مربعات متساوية، المربعان العلويان اكتبي على أحدهما نقاط القوة، والآخر نقاط الضعف، والمربعان السفليان الفرص والتحديات.

بالنسبة لنقاط القوة ونقاط الضعف فإنها تشير لقدراتك الداخلية، أما الفرص والتحديات فهي في المجتمع المحيط بك، ثم قومي بتدوين جميع النقاط ذات العلاقة بدعم فكرة إكمالك للدراسة في تخصص الطب، وبنفس الطريقة أحضري ورقة أخرى وقومي بتحليل قرار ترك كلية الطب، ثم استفيدي من مخرجات التحليل للورقتين والمقارنة بينهما في إقناع نفسك أولاً ثم إقناع الوالد.

دعواتي لك بالتوفيق الدائم.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: