الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من دواء يساعد على الانتصاب في الأيام الأولى من الزواج؟
رقم الإستشارة: 2143392

28356 2 574

السؤال

أنا شاب عمري 30 سنة, كنت شاذًّا جنسيًا - والحمد لله – لقد تبت وعدت إلى الله, وأنا مقبل على الزواج, ولكن عندي خوف من فشل العلاقة مع زوجتي؛ حيث إني أشعر أنه لا يوجد لدي رغبة جنسية تجاه الإناث, فهل يوجد دواء يساعد على الانتصاب من أجل نجاح العلاقة الجنسية مع زوجتي وخاصة في الأيام الأولى من الزواج حتى تعود الأمور لطبيعتها وتأخذ مجراها الطبيعي؟

أرجو المساعدة, وشكرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ALI حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد:

في البداية: الخوف من الفشل في العلاقة الزوجية يؤدي للفشل بالفعل في العلاقة؛ لذا لا داعي للقلق أو الخوف فالأمور - بإذن الله - ستكون بخير, وأرى أفضلية تناول منشط للناحية الجنسية في أول فترات الزواج لضمان الحصول على انتصاب قوي, وأنصح بالآتي:

- (neurobione amp " Vit B complex) حقن عضل كل 3 أيام قبل الزواج بشهر.
- (royal jelly + gensing) مرة يوميًا لمدة شهر قبل الزواج.

وبعد الزواج من الممكن تناول (viagra 50) قبل الجماع بساعة على معدة فارغة, وذلك لعدة أيام قليلة بعد الزواج, وبعد ذلك لن تحتاج لها - بإذن الله -.
ومرحبًا بك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات.

انتهت إجابة الدكتور/ إبراهيم زهران - أخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة - وتليه إجابة المستشار/ محمد عبد العليم - استشاري أول الطب النفسي وطب الإدمان-.

فأود أن أضيف لما ذكره الأخ الدكتور إبراهيم زهران، وهو أنني سعدتُ كثيرًا برسالتك؛ لأنها بالفعل تشرح الصدر، حيث أنك تخلصت من الجنسية المثلية، هذا الانحراف اللعين من يقع فيه ويتمادى بعد ذلك لا شك أن مصيره سيكون مصيرًا أليمًا، وأنت - الحمد لله - ومن نعم الله عليك أنك قد أصبحت غيريًا جنسيًا، أي أن شهوتك لم تعد أبدًا تكون حيال الذكور، إنما هي حيال الإناث, أو من المفترض أن تكون حيال الإناث.

من وجهة نظري أن انشغالك وقلقك حول أدائك الجنسي هو قلق مبرر لا أستطيع أن أنكره، وتوجد أسباب مقبولة له، لكن في ذات الوقت أنت سوف تنجح بالنسبة ممارستك الجنسية مع زوجتك، وأنا على ثقة كاملة بهذا؛ لأن ما أقدمت عليه من تخلصلك من هذا الانحراف هو مكافئة عظيمة لك، مكافئة يجب أن تكون سعيدًا وفخورًا بها، ومكافأتك لنفسك سوف تكون من خلال ما نسميه بالتغيير المعرفي حين تلتقي بزوجتك، وأنت بالمناسبة أفضل من غيرك، وأفضل كثيرًا من الذين وقعوا في هذا المحك السيئ, ولم يستطيعوا أن يعالجوا أنفسهم, أو لم تكن لهم الجدية في التخلص من الجنسية المثلية، فأريد أن تضع أمامك من المنظور النفسي (أنني يجب أن أكافئ نفسي من خلال ممارسة الجنس مع زوجتي، وهذا سوف يكون أمرًا طبيعيًا لأنني كنت مخطئًا وآثمًا، وأنا الآن والحمد لله, ومن فضل الله عليَّ تحررت تمامًا, وتغير توجهي الجنسي).

ولا شك أن اللقاء مع الزوجة نفسه يمثل محطة نفسية كبيرة، وكذلك معرفيًا ووجدانيًا، والشهوات تنطلق حقيقة في هذه اللحظة, وأنت طبيعي جدًّا حين ترى زوجتك, والحمد لله تعالى تلتقي بها في محيط يشوبه الأمل والمودة والسكينة والرحمة، وتحصل تفاعلات نفسية, ووجدانية, وهرمونية, وفسيولوجية كبيرة جدًّا تحرك كل مراكز الشهوة لديك، فمجرد اللقاء مع الزوجة نفسه سوف يمثل ركيزة أساسية جدًّا من حيث نجاحك الجنسي.

بالنسبة للمقويات الجنسية: أنا أرى أنه من أجل طمأنتك أنك لا تحتاج إليها، ربما أكون مساعدًا لك في أن أصف دواء يخفف القلق لديك فقط, وليس أكثر من ذلك؛ لأن القلق يمثل إشكالية في حالتك، وأعتقد أن تناولك لعقار بسيط مثل فلوناكسول سوف يكون كافيًا، وهذا يسمى علميًا باسم (فلوبنتكسول) والجرعة في حالتك هي حبة واحدة، وقوة الحبة هي نصف مليجرام، تناولها ليلاً لمدة أسبوع، ثم اجعلها حبة صباحًا وحبة مساء لمدة أسبوعين، ثم بعد ذلك اجعلها حبة واحدة في المساء لمدة شهر، ثم توقف عن تناول هذا الدواء.

أهنئك مرة أخرى وأرجو أن تزيل من تفكيرك تمامًا حول هذا الوسواس اللعين، فأنت سوف تنجح، وتعيش حياة هانئة - إن شاء الله تعالى – مع زوجتك؛ لأنك نجحت فيما هو أكبر من ذلك، وهو التخلص من ممارسة الفاحشة، وأريد أن أنصحك بالحرص على الدعاء، فالدعاء مهم، فأبشر بالذي يسرك، ونسأل الله تعالى أن تلتقي بزوجتك على الخير والبركة والرحمة، وأن يعطيك خير هذه الزوجة, وخير ما جُبلت عليه، وأن يصرف عنكما كل شر، وألا يجعل للشيطان سلطانًا عليكما، وأن يجنبكم الشيطان, ويجنب الشيطان ما رزقكما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر ali

    ممكن اعرف اخونا اللى كان خايف من الزواج فى 2012 عامل ايه دلوقتى
    انا محتاج اعرف هو عامل ايه
    وادعولى بالتوفيق
    انا محتاج دعاكم معايا
    يارحمن يارحبم ارحمنى برحمتك الواسعه اللهم لاتكلفنى مالاطاقه لى به واعفو عنى واسترنى يارب العالمين

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً