الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي فطريات في الجهاز التناسلي، فهل يعني أن وضعي خطير؟
رقم الإستشارة: 2143564

28973 0 441

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عمري 24 سنة، أعاني من حكة على مستوى الجهاز التناسلي، وهذا منذ سنتين، تعالجت عدة مرات على أساس أني مصابة بالفطر( كانديدا)، وقمت بتحاليل لمعرفة هل أني مصابة بداء السكري، والنتائج كانت الحمد لله مطمئنة، إلا أن الحكة
والالتهابات لم تختفِ، فهل يعني أن وضعي خطير؟ وهل هناك دواء عشبي للتخفيف من أعراض المرض والحكة المتقطعة، والإفرازات البيضاء، والتهاب الأعضاء التناسلية الخارجية؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمة الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نشكر لك كلماتك الطيبة, ونسأل الله العلي القدير أن يوفق الجميع إلى ما يحب ويرضى دائما.

إذا كانت الشكوى هي عبارة عن حكة فقط، ولم يكن هنالك أي اندفاعات جلدية، أي لم تلحظي وجود: حبوب، أو بثور، أو قشور، حويصلات، أو أي شيء آخر، فإن هذا غالبا ناجم أما عن حساسية جلدية، أو عن أكزيما، وهي غالبا بسبب التماس مع مادة ما مخرشة، مثل الصابون، أو الحفاضات النسائية، أو الملابس الداخلية المصنوعة من مواد غير طبيعية، أو مزيلات الشعر، أو قد تكون مجهولة السبب.

والأعشاب لا تفيد في مثل هذه الحالات، بل العكس قد تزيد من شدة الحكة، لأنها تحتوي على مركبات كيميائية متعددة في العشبة الواحدة، ومن الممكن أن تحدث حساسية إضافية في هذه الحالة، لذلك فمن الأفضل علاج هذه الحالة عن طريق الأدوية المعروفة.

ويمكنك تجربة استخدام نوعين من الكريمات:

النوع الأول: يسمى كيناكومب KENACOMB والنوع الآخر بيتنوفيت BETNOVATE، كل نوع مرتين يوميا وبالتناوب.

أي تدهني أربع مرات يوميا، كل مرة من نوع، ولمدة أسبوع، فإن شاء الله ستشعرين بتحسن كبير، وترتاحي عليها.

ويا عزيزتي، وكوننا لا نعرف سبب الحالة عندك وإنما هي توقعات فيجب اتباع ما يلي حتى بعد الشفاء:

- تنظيف الفرج بماء دافئ وصابون طبي لطيف مثل صابون( جونسون) للأطفال.

- حفظ المنطقة جافة وغير رطبة، عن طريق تبديل الملابس الداخلية باستمرار، وإن استدعى الأمر مرتين يوميا.

- غسل الملابس الداخلية بماء حار وصابون لطيف من نوع جيد وغير معطر، مع العمل على غسلها بعد ذلك بالماء بشكل جيد وعدة مرات، لإزالة أي أثر للصابون.

- لبس الملابس الداخلية التي تكون بلون أبيض فقط، مع الحرص على أن تكون مصنوعة من القطن الأبيض 100%.

-استعمال حفاضات نسائية من نوع جيد ومعروف، وهناك أنواع خاصة أصبحت تباع لا تسبب الحساسية.

- عدم استعمال أي غسولات أو معطرات أو كريمات على منطقة الفرج، خاصة تلك التي تباع خارج الصيدليات.

- بعد إزالة الشعر يجب استخدام كريم (كيناكومب) كنوع من الوقاية في اليومين التاليين فقط.

- إن لم تشعري بتحسن فيصبح من الضروري هنا مراجعة الطبيبة لعمل الكشف الطبي.

نسأل الله العلي القدير أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • فرنسا ام ايوب

    اشكرك جزيل الشكر يا دكتور انا عندي اكريما وبالفعل الدكتور المعالج اعطاني هذهالادوية وكانت مفيدة والحمد لله
    اتمنى لك الشفاء يااختي

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً