بعد الصبغة الكيميائية ، صرت أعاني من حساسية في فروة رأسي
رقم الإستشارة: 2146504

68700 0 623

السؤال

فروة رأسي حساسة بشكل كبير جداً، وخصوصاً أنها تعرضت للإجهاد الكبير من الصبغات الكيماوية، ومجففات الشعر ذات الحرارة المرتفعة، وبدأت هذه المشكلة منذ أن صبغت شعري عند إحدى الكوافيرات، وشعرت بأن فروة رأسي تحترق، وبعدها استخدمت المجففات بشكل يومي، وبدأت أشعر بألم في رأسي، وخصوصاً عند ربطه، وتساقط كبير ملحوظ بفروة رأسي، وألم عندما أمسك شعري، والقشرة خفيفة جداً.

ذهبت إلى طبيبة جلدية وأعطتني شامبو سيبا ميد، وأمبولات لشعر، وفيتامينات لشعر، وزاد الأمر تعقيداً، لقد خف التساقط، لكن القشرة أصبحت كثيفة بشكل كبير لدرجة الملاحظة، وسببت لي مضايقات كثيرة، وخصوصاً عند تواجدي تحت الشمس، استعملت الشامبوهات التالية مع فيتامينات أخرى للشعر بعد انتهائي من تلك الفيتامينات السابقة.

استعملت شامبو سلن بلو، وشامبو هيد أند شولدر، وشامبو كلير، وشامبو سيبا ميد، وشامبو نيزوال، وشامبو بانتين ضد القشرة، واستعملت الخل أيضاً، ولم أعد أستعمل مجففات الشعر، ولا حتى الصبغات الكيمياوية.


ملاحظة: رأسي لا يؤلمني الآن، والتساقط خف بشكل كبير، لكن لا أجد حلاً يخلصني من القشرة نهائياً مع مرور عام على وجودها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نورة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأنت تشتكين من حساسية، وألم، و قشرة كثيفة في فروة الرأس بعد استخدام الصبغات الكيميائية، ومجففات الشعر، وأسباب هذه الظاهرة التي تعانين منها بصورة أساسية هو التعامل مع الشعر بطريقة غير صحيحة من حيث:

- استخدام خلطات تحتوي على مواد كيميائية قوية كما وصفت في رسالتك.

- كذلك استخدام بعض الصبغات التي تحتوي على مواد كيميائية تكون فروة الرأس، ومكونات الشعر لا تتحملها.

- تمشيط الشعر بقوة، واستعمال السيشوار مراراً وتكراراً، وشد الشعر المزمن، واستعمال وربط الشعر بأربطة مطاطة وقوية.

- كما أن تسريحة ذيل الحصان ( Ponytail ) مشهورة عند كثير من النساء بالتسبب في الشعور بآلام في منابت الشعر.

- وفي نسبة قليلة من الناس يكون هذا الشعور ناتجاً عن الشد العصبي والاكتئاب.

أما العلاج، فبعد البحث عن الأسباب سالفة الذكر، ومعالجتها إن وجدت، عليك بتجنب استعمال الماء الساخن، وكذلك البارد، والشامبوهات القوية لغسل الشعر، عدم شد الشعر عند التمشيط، وعدم ربطه بالأربطة القوية، واستخدام كريمات، وشامبوهات مطرية للشعر وفروة الرأس مثل: منتجات دوف، وسيباميد وما شابهها.

أما موضوع قشرة الرأس (Dandruff)، هي ظاهرة شائعة، تتمثل بظهور خلايا الجلد الجافة، أو قشور الدهون في شعر الرأس، من ذوي البشرة الدهنية، وتوجد لهذه الظاهرة خلفية وراثية أحياناً. تزداد هذه الظاهرة سوء في الشتاء، وفي حالات الضغط النفسي.

هناك أشخاص يعانون من قشرة الرأس بشكل دائماً، كما أن هنالك من يعانون منها موسمياً، وأسباب قشرة الرأس ليست معروفة على الوجه الأكمل، ولكن يمكن أن تظهر قشرة الرأس نتيجة زيادة إفراز الدهون، أو عند أولئك الذين يتناولون الأكلات الحريقة، ومتعاطي الكحوليات، وأيضاً تظهر لدا بعض أصحاب الأمراض العصبية نتيجة لتهيج الغدد الدهنية، وبالتالي زيادة إفراز الدهون.

نظراً لأن ظهور قشرة الرأس قد يكون ناتجاً عن عوامل مختلفة، فإن الأمر يحتاج في كثير من الأحيان إلى تشخيص صحيح من أجل القدرة على تحديد العلاج المناسب، ومن المستحسن الكشف عند طبيب الأمراض الجلدية حتى يتم التشخيص الصحيح، لأن هناك أيضاً بعض أمراض فروة الرأس قد تسبب في ظهور قشرة الرأس غير الأكزيما الدهنية.

يتلخص العلاج بالابتعاد أولاً: عن المسبب مثل: التقليل من الأكلات التي تحتوي بهارات كثيرة، واستخدام الشامبوهات التي تحتوي على المادة الفعالة مثل ( Revitalizing shampoo ) من منتجات ريكسول ، وعند استعمال الشامبو يجب تدليك الشعر بشكل جيد أثناء الاستحمام، والانتظار 3 - 4 دقائق، ومن ثم شطفه بالماء، والاستعانة بمضادات الهيستامين عند زيادة الحكة، وقطرات الـ ( اليكوم ) لفروة الرأس، والاستمرار في العلاج إلى أن يتم الشفاء بعون الله.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مارية

    لقد افادني هدا العلاج

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً