أعاني من حساسية البطن في الحمل وبعد الولادة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من حساسية البطن في الحمل وبعد الولادة
رقم الإستشارة: 2153586

4347 0 292

السؤال

السلام عليكم
قصتي أني كنت في الشهر التاسع ظهرت لي حساسية في البطن وانتشرت في جميع أنحاء جسمي، وفي المستشفى قالوا لي: أن فيّ زيادة في إفرازات الكلى، وبعد الولادة ( كان طلق صناعي )، خفت لكنها موجودة في البطن، واسمرار كبير على البطن، وبعد مرور شهرين زادت الحكة خاصة في الليل، وأنا أريد أقضي عليها وأخفف من السواد.
أرجو المساعدة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هاجر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحمل عادة ما يكون مصحوب بتغيرات فسيولوجية تحدث عند كل السيدات، منها مثل ما ذكرت تمدد في أنسجة الجلد وبالأخص في منطقة البطن، لأنها المنقطة الأكثر تمددا، نتيجة نمو الجنين وتمدد الرحم، وهذا التمدد في الجلد يكون مصحوب بزيادة في نشاط الخلايا الصبغية يظهر في صورة اسمرار، وهذا الاسمرار يقل تدريجيا بعد الولادة، ويمكنك أيضا استخدام أحد المستحضرات الطبية التالي ذكرها مرة واحدة يوميا لمدة تتراوح من شهر إلى شهرين حسب النتيجة للتخلص من هذا الاسمرار:

• Arbutin 1%
• Glabridin 0.5% (licorice extract)
• Ascorbic acid
• Niacinamide
• Azaleic acid 20%
• Kojic acid 1-4%

أما بالنسبة للحساسية التي تحدث مع الحمل في الشهر التاسع فإنها تختفي بعد الولادة بعدة أيام، ولكن إذا استمرت فلابد من توقيع الكشف الطبي للتأكد من التشخيص ومدى علاقته بالحمل، وأخذ العلاج اللازم.
وبالله التوفيق!

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً