الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل هناك دواء يقضي على جميع أنواع الحساسية في الجسم؟
رقم الإستشارة: 2157070

31682 0 578

السؤال

السلام عليكم.

جزاكم الله خيرا على الإجابة، عندي حساسية وجفاف في العين اليسرى، وحساسية وحرقان في الجيوب الأنفية في الجهة اليسرى، وعندي حساسية في الجلد، في منطقة الفخذين بجوار العضو التناسلي.

سؤالي: هل لهذه الأشياء علاقة ببعضها؟ أم أن كل مرض له سبب خاص به؟ وبماذا تنصحونني؟ وهل من علاج واحد يقضي على الحساسية بأنواعها في الجسم عموماً؟ وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

حساسية الصدر والأنف وما يتبعها من حرقان وتدميع وحكة بالعين والجلد، هم أبناء عمومة، فقد يصاب المرء إما بأحدهما أو كليهما، أو الثلاثة جميعاً، ويجب التعرف على المهيج المسبب للحساسية، والذى يكون في أغلب الأحوال عاملاً مشتركاً في جميع الأنواع، ولعلاج هذه الحساسية يجب البعد تماماً عن مهيجات الحساسية، ومن أشهرها: التراب والدخان، والعطور والبخور، والمناديل المعطرة، ومعطرات الجو، والمنظفات الصناعية، والمبيدات الحشرية، ووبر الصوف والغنم وزغب الطيور، ورائحة الطلاء والوقود، وبعض المأكولات، مثل البيض والسمك، والموز والفراولة، والمانجو والشيكولاتة، والحليب، وغيرها من المهيجات، والتي تتفاوت من شخص لآخر.

كذلك العلاج يكون بتناول مضادات الهيستامين، مثل حبوب كلارا أو كلاريتين حبة كل مساء، مع استخدام بخاخ فلوكسيناز مرة يومياً، أو رينوكورت، أو رينوكلينيل مرتين يومياً، للتغلب على أعراض حساسية الأنف، أما حساسية العين فننصح مع حبوب الكلارا سالفة الذكر استخدام قطرة سبيرسالليرج 3مرات يومياً، وأما حساسية الجلد فحبوب الكلارا مع بعض المراهم والتي يختص بوصفها أطباء الجلدية، وستزول الأعراض -بإذن الله-.

وأما عن سؤالك عن علاج واحد يقضي على الحساسية بأنواعها في الجسم عموماً، فغالباً ما تكون إبر الكورتيزون، والتي تقوم بهذه المهمة على خير وجه، فلها تأثير ممتاز في زوال الأعراض، ولكن يجب توخي الحذر عند استخدامها، فلا توصف لمرضى السكر أو الضغط، أو المرضى الذين يعانون من قرحة بالمعدة، أو هشاشة عظام، ويجب التنبيه على أن إبر الكورتيزون سواء ديكورت أو ديبروفوس أو كيناكورت، لا تكرر قبل مضي 3 شهور، حيث أنها تمكث تلك الفترة في جسمك قبل أن يفرزها الجسم ويتخلص منها، وهذه الإبرة تنتشر عن طريق الدم لتصل لجميع أنحاء الجسم، فتقلل من أعراض الحساسية بأنواعها المختلفة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أوروبا zizoodhman4

    شكرا على هذه الوصفة

  • العراق Zainabalnuaimi76

    شكرا جزيلا على كرمكم بالاجابة بوضوح واستفاضة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً