الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أهم الأعراض التي يسببها الاكتئاب
رقم الإستشارة: 2157300

3708 0 319

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا الآن أعاني من شيء ما, في السابق كنت لبقا في الكلام, أتحدث سريعا, والآن عند التحدث أحيانا أنسى أسماء الأشخاص والأشياء, وهذا الأمر يقلقني جدا, وأيضا أشعر دائما بأنني محسود, ولا أعرف لماذا, فهذا الوسواس يضايقني جدا, وأيضا أشعر بقلة التركيز, وفقدان الشهية, وأكون حزينا في أغلب الأوقات؛ لأني كنت أمارس العادة السرية, والحمد لله تبت منها, ولن أرجع لها بإذن الله مرة أخرى.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود عبدو عبدو حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكرا لك على الكتابة إلينا, بالرغم أنك لم تخبرنا عن عمرك أو عملك، ولعل لهذا علاقة بما تشكو منه.

عدة أمور في شكل سؤال واحد.

فنسيان الأسماء أحيانا أمر عادي عند معظم الناس، وإن كان الأمر يختلف من شخص لآخر.

لا أعرف ماذا تقصد من أنك تشعر بأنك "محسود" إلا إذا كان هذا في شكل أفكار وسواسية قهرية تأتيك رغما عنك, ودون رغبة منك، فتحاول دفع هذه الأفكار إلا أنها تعود فتقتحم عليك عالمك الخاص, وفي هذا الموقع الكثير من الأسئلة والأجوبة عن الوسواس القهري فيفيد أن تقرأ بعضها.

أشرت في سؤالك لثلاثة أعراض ربما تضاف إلى حالة من الاكتئاب، وهي الحزن في أغلب الأوقات، وقلة التركيز, وفقدان الشهية، وحتى نسيان الأسماء قد يكون عرضا رابعا للاكتئاب.

طبعا من الصعب علينا من خلال ما ورد في سؤالك أن نشخص وبالتأكيد حالة الاكتئاب، ولا أن نقدّر شدة هذا الاكتئاب، ولكني أريد أن أقول إنه إن طال أمد هذه المعاناة، وشعرت بالحزن والاكتئاب لفترة أطول مما يعتاد عليه الناس عادة، فأرجو أن لا تتردد في مراجعة طبيب الأسرة، أو طبيب نفسي ليحدد التشخيص، ومن ثم يصف العلاج.

ولا ننس أيضا أن هناك بعض الأمراض العضوية البدنية التي يمكن أن تقلد حالة الاكتئاب هذا، وهي أعراض قابلة للعلاج بسهولة, كنقص نشاط الغدة الدرقية وغيره، ولذلك تفيد كثيرا زيارة طبيب الأسرة كمحطة أولى.

ومبروك عليك أن عافاك الله من العادة السرية.

عافاك الله، وخفف عنك ما تعانيه.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً