ما هو أفضل دواء للخوف وكم جرعته - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو أفضل دواء للخوف؟ وكم جرعته؟
رقم الإستشارة: 2169708

123878 0 883

السؤال

السلام عليكم
سؤالي للدكتور العزيز: محمد عبد العليم.

أعاني من اكتئاب متوسط ومن أشياء كثيرة جدا، بحيث إني غالبا أكون حبيس البيت، وعندي خوف من السيارات، ومن السفر، والخروج بعيدا عن البيت، وغيرها، وهذا منذ 11 سنة، وقد جربت الأدوية النفسية حتى مللت منها (الباركستين واللوسترال حبتين والتوفرايل والانافرانيل 200 والسيروبلكس والافكسور والبرستيك) والكثير الكثير.

سؤالي هل من حل؟ لأني أرى أن أغلب الأدوية التي تناولتها تعمل على السيروتونين، والخوف هو من النورادرينالين، فما هي الأدوية التي تنظم عمل الأدرينالين غير الإفكسور والبرستيك؟

وهل هناك من الأدوية القديمة ما يعمل عليه؟ وما هي هذه الأدوية؟ وما هو أفضلها؟

ومن خلال تجربتك ما هو أفضل دواء للخوف؟ وكم جرعته؟ وخاصة من الأدوية القديمة؟

الرجاء يا دكتور مساعدتي ونصحي كما عهدتك مع الإخوة هنا، وبارك الله فيكم وفي عملكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فكما تعلم فإن الأدوية تعمل من خلال التوافق الجيني، لذا بعض الأدوية لا تفيد بعض الناس، وحقيقة الأدوية بالنسبة لعلاج المخاوف والتوترات والقلق قد لا تكون كافية في تغيير نمط الحياة، والتدريبات السلوكية والتغيير المعرفي مطلوب كداعم نفسي أساسي.

أود أن أذكر لك حقيقة مهمة وهي: أن الدواء إذا فشل مرة ليس معنى هذا أنه سوف يفشل في المرة الثانية، شاهدنا ذلك كثيرًا، فبعض الناس تناولوا أدوية ولم تفدهم مطلقًا وكانت قناعاتهم أن هذه الأدوية لن تفيدهم بعد ذلك، لكن بعد أن تناولوا هذه الأدوية مرة أخرى وبجرعات صحيحة أفادتهم الأدوية.

ذكرتُ هذا الكلام لأني أود أن أقول لك أن الأدوية التي تناولتها سابقًا، ولم تجد حلولاً ناجعة معها هذا لا يعني أنها فاشلة، أو أنها سوف تفشل في المستقبل.

بالنسبة للأدوية وفعاليتها على السيروتونين أو على النورأدرينالين: هذا الأمر أمر نسبي، لا يوجد دواء عمله نقيّ على السيروتونين، ولا يوجد دواء عمله نقيّ مائة بالمائة على النورأدرينالين، هنالك تداخلات كثيرة، نعم مثلاً عقار إفكسر والبرستيك بجرعة أقل من مائة وخمسين مليجرامًا تعمل فقط على السيروتونين، لكن إذا زادت الجرعة على مائة وخمسين مليجرامًا، فهي تعمل على كلا الموصلين العصبيين (السيروتونين – النورأدرينالين).

من الأدوية القديمة التي تفيد في علاج الاكتئاب، وكذلك القلق النفسي عقار (Maprotiline) هذا اسمه العلمي، ويسمى تجاريًا (Ludiomil) وقد يكون عمله من خلال النورأدرينالين على وجه الخصوص، وإن كان له تأثيرات أيضًا على السيروتونين.

دواء مثل (Wellbutrin) والذي يسمى علميًا باسم (bupropion) هذا يعمل على النورأدرينالين، وعلى السيروتونين وحتى على الدوبامين، وهو معروف جدًّا لعلاج الاكتئاب النفسي، وله ميزات متميزة أنه لا يؤدي إلى زيادة في الوزن، أو زيادة في النوم، كما أنه يؤدي إلى تحسن الأداء الجنسي، وهكذا.

فإذن هنالك خيارات متوفرة، وعقار أنفرانيل Anafranil (مثلاً) إذا تم تناوله بجرعة صغيرة مع عقار زيروكسات seroxat وجد أنه مفيد جدًّا في بعض الحالات، هذه التركيبات المزدوجة أيضًا لها فوائد.

هناك من استفاد كثيرًا من تناول جرعة صغيرة من مضادات الذهان، مثلاً الرزبريادال Risporidal بجرعة واحد مليجرام، إذا تم تناولها مع دواء مثل السيرترالين sertraline مثلاً على أن ترفع جرعة السيرترالين وتصل حتى مائة وخمسين مليجرامًا في اليوم، هذا قد يفيد.

فأنا أعتقد أنه يجب ألا تفقد الأمل، على العكس تمامًا يجب أن تكون متفائلاً جدًّا، وأن تكون خياراتك العلاجية متكاملة: شيء من العلاج السلوكي، شيء من العلاج الاجتماعي، العلاج المعرفي، العلاج الدوائي، وأن تسعى دائمًا لأن تكون متفائلاً، وأن تكسر حلقة التوتر والقلق وذلك من خلال تجاهلها وتحقيرها، وألا تنقاد بمشاعرك، إنما تنقاد بأفعالك وإنجازاتك، هذا كله مهم جدًّا.

ظهر الآن عقار فالدوكسان valdoxan، هذا الدواء لا يمكن أن نقول أنه فعال في علاج المخاوف حتى الآن، لكن قطعًا علاجه للقلق والتوترات والاكتئاب مثبت، لكن كل إنسان إذا تناول هذا الدواء لا بد أن يقوم بفحص وظائف الكبد أولاً؛ لأنه في بعض الأحيان قد يؤدي إلى ارتفاع في نسبة أنزيمات الكبد.

عمومًا سعدتُ جدًّا برسالتك هذه، ومن جانبي أسأل الله لك التوفيق والسداد، والأمل معقود - إن شاء الله تعالى – أن تتحسن أمورك كثيرًا.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر lahsan

    القلق

  • العراق محمد

    السلام عليكم

  • أوروبا سودان

    الخوف شديداشكركم

  • رومانيا مهموم

    استغرب من الاطباء النفسيين لماذا ادوبتهم مبنية على التجربة لماذا لايكون هناك تحليل ويبنى على هذا التحليل نوع الدواء وكذلك يوخذا التركيب الجيني لكل مريض حتى يعرف الدواء المناسب لجيناته اما تجريب الادوية حتى يتوافق دواء معين هذا مؤلم للمريض وربما يؤدي الى مضاعفات كثيرة جدا لايمكن الخلاص منها .

  • دلال

    انا اعاني من الخوف

  • هولندا اسماعيل

    استعن بالله وقرأ بعض الصور او ايات الله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: