ما هو الأكل المتوازن والذي لا يؤثر على الصحة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو الأكل المتوازن والذي لا يؤثر على الصحة؟
رقم الإستشارة: 2170239

5608 0 298

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا صاحب الاستشارة المرقمة 2166773 أود أن أسال سؤالين الأول: ما هو الأكل المتوازن أي ما هو نوع الفطور الصباحي الصحي؟ والغداء والعشاء الذي أعتمد عليه أي الذي لا يؤثر على الصحة؟

أما السؤال الثاني: لدي دوار دائم، مع العلم أن ضغطي والسكر طبيعي ،والتحاليل كلها سليمة، فما هو العلاج المناسب للدوار؟ مع فائق تقديري وامتناني للقائمين على هذا الموقع، وخاصة الدكتور الراقي محمد عبد العليم المحترم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الميزة في الطعام التنوع، وبالتالي ليس هناك قائمة طعام محددة يمكن للإنسان أن يسير عليها، وإلا يصاب الإنسان بالملل والفتور، وطبيعة الأمر التغيير، ووجبة الفطور من الوجباب الرئيسية في بداية اليوم؛ لأنها تجعل عنصر الهدم المسمى catabolism من جهاز الأيض ( الهضم ) metabolism يعمل مبكرا فيؤدي ذلك إلى هضم الفطور، ومعه قليل من المخزون، وفي الفطور يمكن تناول صنف أو صنفين من الفول بدون زيت، والأجبان والبيض المسلوق، والخبز الأسمر، والزبادي والحبوب مثل: القمح النابت، ومخبوزات الشابورا ( خبز الذرة الناشف ) وكوب من الشاي الأحمر أو الأخضر.

وفى الغذاء لو تخيلنا الطعام على شكل دائرة، فإن نصف الدائرة يكون سلطات وخضار مطبوخ، والربع (دجاج، أو سمك أو لحوم) والربع (خبز أو رز أو مكرونة، وفوق ذلك قطعة فاكهة، أو عصير طازج وماء).

والعشاء مثل الإفطار تقريبا مع زيادة الفواكه والتعود على تلبينة الشعير، ففيها فائدة كبيرة لعلاج الإمساك، وتحسن عملية الهضم، وهناك المعجنات بدائل عند الرغبة مع ممارسة الرياضة بشكل يومي، حتى ولو لفترة قليلة.

والدوار له علاقة بالأذن الداخلية حيث توجد ثلاث قنوات متعامدة على بعضها، وإهتزاز السوائل داخلها خصوصا مع الحركة المفاجئة يؤدي إلى الدوار، وهناك دواء طيب يسمى betaserc 16 mg بيتاسرك 16 مج يؤخذ 3 مرات يوميا لمدة شهر، ثم نقلل الجرعة تدريجيا، فذلك يعالج الدوار بإذن الله.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب لبنى

    الموقع جيد جدا وشكرا على المعلومات التي تفيدنا في حياتنا اليومية وفي صحتنااتمنا لكم التوفيق وفي معلومات اخرى وشكرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً