استئصال المرارة هل يفضل بالمنظار أم بالجراحة التقليدية - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استئصال المرارة، هل يفضل بالمنظار أم بالجراحة التقليدية؟
رقم الإستشارة: 2176829

19741 0 433

السؤال

السلام عليكم

أعاني من التهاب حاد في المرارة، وبعد صورة الرنين قال لي الدكتور: إن المرارة شديدة الالتهاب، وأنها بحاجة لإجراء عملية الجراحة التقليدية.

سؤالي: هل يستطيع استئصالها بالمنظار؟ وما نسبة نجاحها بالمنظار؟ لأنني بصراحة خائفة جدا من الجراحة التقليدية، وما هي مدة بقاء المريض في المستشفى بعد العملية التقليدية؟ وكم يوما سيستغرق المريض حتى يتم الشفاء؟

وشكرا جزيلا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ذكرى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الطريقة الاعتيادية الآن هي: إجراء الجراحة عن طريق المنظار؛ إلا أنه أحيانا يكون القرار لإجراء الجراحة التقليدية هو الأفضل للمريض، ويكون ذلك في الحالات التالية:

- في حال وجود التهاب في المرارة؛ فإنه مع الالتهاب يكون هناك وذمة وتورم حول المرارة، وهذا قد يؤدي إلى تغير في الوضع التشريحي للمنطقة؛ وبالتالي فإنه قد يحصل مضاعفات بسبب ذلك، وقد يؤدي إجراء المنظار إلى انثقاب المرارة.

- في حال وجود التهاب في البنكرياس.
- في حال وجود التهاب في المجاري الصفراوية.
- في حال وجود صفار (اليرقان).

- في حال وجود جراحة سابقة للبطن، وهذا أيضا يؤدي إلى حصول التصاقات؛ وبالتالي فإن الجراحة بالمنظار قد تكون صعبة.

إن نسبة النجاح في الجراحة التقليدية مرتفعة؛ إلا أن فترة البقاء تكون أطول من المنظار، وهي تقدر ب 4 أيام في المتوسط بالمقارنة مع يومين للمنظار.

نسأل الله لك الشفاء والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً