الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تذهب مخاطر السمنة بعد التخلص منها؟
رقم الإستشارة: 2186562

3096 0 727

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب أبلغ من العمر 19 سنة, وزني 89 كيلوجرام وطولي 183 سم, أعاني من وزن زائد، وبإذن الله سأتخلص منه قريباً, لكن دائماً ما يدور في بالي بعض الأسئلة وهي:

1- هل بعد التخلص من الوزن الزائد تقل نسبة الإصابة بالأمراض المتعلقة بالسمنة كارتفاع الضغط والسكري ومشاكل القلب ومشاكل جنسية أم تبقى النسبة نفسها؟

2- هل تذوب الدهون المتراكمة حول القلب والشرايين والأنسجة الداخلية بعد التخلص من الوزن الزائد؟

3- هل من ضرر أخذ حبوب dynamisan لما فيها من عناصر مهمة للجسم، والتي نادراً ما نحصل عليها من خلال وجباتنا اليومية؟

4- وهل تذهب المشاكل الجنسية المتعلقة بالسمنة أيضاً؟

وشكراً لكم ولجهودكم الرائعة في هذا الموقع، سائلاً الله لنا ولكم التوفيق والسداد.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
أولا: بالنسبة لطولك الذي ذكرته فإنك لا تعتبر سمينا، أو بدينا من الناحية الطبية، وإنما تعاني من زيادة في الوزن بمقدار 5 كيلو، وهذا لا يعتبر سمنة، وإنما يعتبر في مرحلة وزن زائد، فنحن نقدر وزن الإنسان حسب المعادلة التالية:
الوزن 89
مؤشر كتلة الوزن =----------------------------------=26.6
مربع الطول بالمتر 1.89x1.89
والقيم الطبيعية للوزن الطبيعي هي بين 18.5-24.9.
ومن كان مؤشر كتلة الوزن عنده بين 25-29.9 يعتبر عنده زيادة في الوزن overweight.

ومن كان عنده أكثر من 30 كان سمينا، ومن كان عنده أكثر من 40 كانت سمنة مفرطة، فكما ترى فأنت في مرحلة زيادة الوزن، وما عليك إلا محاولة تنزيل بعض الوزن.

ولذا فإن كنت تعاني من ضعف جنسي فهذه ليس لها علاقة في مثل هذا الوزن.

ويجب أن تعلم أنه كلما زاد الوزن زادت احتمال الإصابة بالسكري وارتفاع الدهون وتضيق شرايين القلب، وعند تنزيل الوزن فإن نسبة حصول السكري تقل إلا أن ما تضيق من الشرايين لا يعود، وفي مثل سنك وفي مثل هذا الوزن فعلى الأكثر تكون الشرايين عندك طبيعية إلا أنه مع تقدم السن فإن التضيق يبدأ، ومع السمنة لا تتجمع دهون حول القلب، وإنما داخل شرايين القلب، وهذه تتراجع باستخدام الأدوية التي تنزل الكوليستيرول إن كان هناك ارتفاع في الكوليستيرول.

لذا فعليك وأهم من كل شيء عدم التدخين فهو من العوامل المهمة لتضيق الشرايين للقلب.

وبالنسبة للدواء الذي ذكرته فهو يتضمن الفيتامينات والأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة، ولا بأس بتناول حبة كل يوم.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً