أخطأت كثيرا فهل سيسامحني الله ويتقبل توبتي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخطأت كثيرا، فهل سيسامحني الله ويتقبل توبتي؟
رقم الإستشارة: 2194242

60565 0 736

السؤال

السلام عليكم..

أنا فتاة عادية، لست متدينة، ولكني أحب ربي، بالرغم من أن كل ما أقوم به خطأ في خطأ، وكلما حاولت التقرب من ربي، أجدني بعد فترة بسيطة أفعل خطأ آخر أفظع منه، وكأن الشيطان يلعب بي، ثم أرجع مرة أخرى فأتوب، وأرجع إلى ربي، ولا أدري هل سيسامحني الله ويغفر لي أخطائي المتكررة؟

لا أحد حولي يساعدني أو يمد يده نحوي لكي يخلصني مما أنا فيه، فكل شيء حولي سيء، فهل سيسامحني الله؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ neven حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك إسلام ويب، فأهلاً وسهلاً ومرحبًا بك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أي وقت وفي أي موضوع، ونسأل الله جل جلاله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يغفر ذنبك، وأن يستر عيبك، وأن يتجاوز عن سيئاتك، وأن يجعلك من الصالحات القانتات التائبات العابدات الفاضلات، وأن يمُنَّ عليك بالأمن والأمان والاستقرار، وأن يُحبب إليك الإيمان، وأن يزينه في قلبك، وأن يكره إليك الكفر والفسوق والعصيان، إنه جواد كريم.

وبخصوص ما ورد برسالتك من سؤالك هل الله تبارك وتعالى سوف يسامحك ويغفر لك ويعفو عنك؟
أقول لك: بكل تأكيد نعم، مهما كانت ذنوبك فإن الله تبارك وتعالى غفور، تواب رحيم، لطيف ودود، يحب العبد التائب الذي يرجع إليه، ويعتذر له، ويندم على أخطائه، بل قد يحوّل هذه السيئات كلها إلى حسنات، ولكن لذلك (يا بُنيتي) شروط لا بد من توافرها حتى يسامحك الله تبارك وتعالى ويغفر لك ويعفو عنك.

أول شيء التوقف عن هذه المعاصي كلها، وهذه هي الخطوة الأولى التي ينبغي أن تركزي عليها، أن تتوقفي نهائيًا عن هذه المعاصي، من الآن، مجرد ما أن تقرئي كلامي تأخذي قرارًا شُجاعًا وقويًّا وجريئًا أنك لن تعودي إلى هذه الأخطاء مطلقًا مهما كانت الظروف والأسباب والدواعي.

الأمر الثاني: أن تندمي على فعل هذه المعاصي، وأنت الآن تندمين فعلاً كما لاحظتُ في رسالتك، فكوني على هذا الندم وواصلي، فإن الندم توبة.

الأمر الثالث: أن تعقدي العزم على ألا ترجعي إلى هذه المعاصي أبدًا مهما كانت الظروف، ومهما كانت الدواعي.

الأمر الرابع: أن تتركي المعاصي ابتغاء مرضاة الله وحياء منه ومحبة فيه، ليس خوفًا من فضيحة أو من مرض – وإن كان ذلك مطلوبًا - أو من أي شيء آخر.

لو فعلت ذلك فاعلمي أن الله سيغفر لك وسيسامحك ويعفو عنك، وهذه الخطوة الإيجابية ضرورية جدًّا (ابنتِي نفين) لا بد منه لأنه لا خيار أمامك، أنت تريدين الله أن يغفر لك كل الذنوب التي مضت في عمرك، أقول لك هذا الأمر على الله سهل ميسور، ولكن حتى تحققي ذلك (يا بُنيتي) لا بد لك – حفظك الله تبارك وتعالى – من الشروط أو من الأمور التي ذكرتها لك (التوقف عن كل الذنوب – الندم على فعلها – عقد العزم على ألا ترجعي إليها – أن يكون هذا التوقف ابتغاء مرضاة الله وخوفًا منه وطمعًا في رضاه ومحبة له سبحانه وتعالى) هذا أول شيء.

ثانيًا: ابدئي في المحافظة على الصلاة في أوقاتها، كذلك المحافظة على أذكار ما بعد الصلاة.

ثالثًا: المحافظة على أذكار الصباح والمساء؛ لأن هذه الأذكار تحفظك من كيد شياطين الإنس والجن، وأعتقد أنها سهلة ميسورة، فهناك ملايين الكتب والكتيبات والمطويات والأشرطة التي فيها أذكار الصباح والمساء، الأمر سهل جدًّا، في أي مكتبة إسلامية، أو أمام أي مسجد من المساجد ستجدين - إن شاء الله تعالى – ورقة مكتوب فيها أذكار الصباح والمساء، تقرئينها بانتظام يوميًا حتى تحفظينها.

رابعًا: أكثري من الاستغفار (أستغفر الله، أستغفر الله، أستغفر الله)، أو (أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه)، أو (رب اغفر لي وتب عليَّ إنك أنت التواب الرحيم)، أو (اللهم اغفر لي وتب عليَّ)، كذلك {لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين)، كذلك الإكثار من دعاء سيد الاستغفار: (اللهم أنت ربي، لا إله إلا أنت، خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعتُ، أعوذ بك من شر ما صنعتُ، أبوء لك بنعمتك عليَّ، وأبوء بذنبي، فاغفر لي، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت)، كذلك (سبحان الله وبحمده) مائة مرة حتى يغفر الله لك الذنوب وإن كانت مثل زبد البحر، أو كانت تصل لعنان السماء، فإن الله يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها، وإن الله يتوب على العبد ما لم يُغرغر، وإن الله يفرح بعبده حين يتوب ورجع إليه.

خامسًا: عليك بالإكثار من الصلاة على النبي - عليه الصلاة والسلام – قدر الاستطاعة، ففي الحديث (إذًا تُكفى همَّك ويُغفر لك ذنبك).

سادسًا: عليك بالبحث عن صحبة صالحة، حاولي، وستجدين - إن شاء الله تعالى – من يعينك على ذلك.

سابعًا: ادخلي المنتديات الإسلامية، هناك منتدىً يسمى (منتدى الحور العين)، وهذا خاص بالأخوات فقط، فادخلي المنتديات الإسلامية التي توجد فيها أنشطة نسائية فقط، حتى تجدين صحبة صالحة طيبة تعينك على طاعة الله ورضاه، وتقضين معها وقتًا جميلاً مثمرًا ورائعًا، إذا كان لديكم مسجد قريب منكم وكانت فيه دروس أو محاضرات فاجتهدي أن تحضري هذه الدروس والمحاضرات، وإذا كان لديكم بعض المؤسسات الخيرية الاجتماعية التي تقوم على تحفيظ القرآن الكريم وعلى الأعمال الخيرية فحاولي أن تشتركي فيها، ما دام عندك وقت، وما دامت ظروفك تسمح.

وهناك أمر آخر، وهو أهم من ذلك كله، وهو الدعاء والإلحاح على الله تبارك وتعالى أن يصرف الله عنك هذه المعاصي وكيد الشيطان، وأن يجعلك من الصالحات القانتات.

أعتقد أنك إن فعلت ذلك سوف تستطيعين أن تغيري من واقعك بدرجة كبيرة، وبإذن الله تعالى سوف تتحسن ظروفك، وسوف يكون لك شأن عظيم عند الله عز وجل.

حاولي أن كل شيء تعلمته في الدين أن تعلميه غيرك، ولو أن تبدئي بكتيب صغير تقرئينه عن الإسلام، حتى تستطيعين أن تمارسي دور الدعوة، لأن دور الدعوة سوف يحفظ من العودة مرة أخرى إلى المعاصي.

اهتمي بالبحث عن صحبة صالحة قدر استطاعتك، واشتركي مع أهل المسجد أو أي مركز من المراكز الدعوية - كما ذكرت لك – في أي نشاط دعوي، وإذا كانت هناك جمعيات خيرية تمارس العمل الخيري فحاولي أن تنضمي إليها.

أكثري من الدعاء والإلحاح على الله تبارك وتعالى أن يغفر الله لك، وأن يثبتك، وبإذن الله تعالى سيكون وضعك أحسن مما أنت عليه إن شاءَ الله عز وجل.

أسأل الله لك التوبة والمغفرة والستر في الدنيا والآخرة والصلاح والاستقامة، إنه جواد كريم.

هذا وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر fares

    التوبة النصوح

  • مصر neven Ghorab

    بجد كنت ابتديت ايأس ان فى حد حيساعدنى فى الدنيا وبجد كلامك دخل قلبي وحسيت برعشه غريبه بجد حعمل كل دا نفسي ابقي زى البنات المتدينين القريبين من ربنا وهوا راضي عنهم نفسي يبقي كل همى ارضي ربنا وبس وانه ييحبني ويسمحنى انا بشكرك وربنا يجعله فى ميزان حسناتكم يارب

  • hamouche alger

    اني اخطات عندما دخلت الى الانترنت تم فعلت بعض الاخطاء تم اريد منه ثم اريد ان يسامحني الله و ن اتوقف

  • مصر اسلام عبدالله شفيق

    بارك الله فيك

    الهم اغفر لي زنوبي وخطايايا يا رب العالمين

  • مصر BaSsaNt

    جميل اووووي كلام دة يارب بجد يبعد عنا كيد شيطان ويبعدنا عن معاصي ويغفر لنا ذنوبنا ياااااارب

  • ليبيا تاااللل

    ابعد الله عنكي كل سًوء

  • المملكة المتحدة ريما

    السلام ورحمة الله وبركاته

    الجنه لمن يخطى ويتوب

    عسى الله انا يدخلن الجنه يارب

  • مني

    (ربي اغفر لي وتب علي انك انت التواب الرحيم) اللهم اغفرلي لنا جميع خطيانا يارحم الراحمين

  • ليبيا گيـ

    والله شكرا على هدا الكلام الجميل الصراحه انا ستفدت

  • السعودية هدير

    كلاام جميييل يدخل القلب ةباذن الله اتوب الي الله

  • الإمارات جهولة الهويه

    أنا بنت مجهولة الهويه
    وانا كنت ملتزمه فصلاتي وديني ولاكنت اطالع ذاك ولا ذاك
    وفجاء بديت أكلم شباب بديت اكره ديني وكل مره ارجع أحب ربي وأرجع لديني بعدين يجي الشيطان ويرجع يوسوس لي وارجع اطنش لديني و أمي درت وقالت أنها مسامحتني لأكن ربي؟
    وربي أني الحين فالوقت هاذا صليت ركعتين لربي عشان يغفر لي ويسامحني ويعفو عني على كل شيء سيّء سويته وصليت الفجر الحين وادعي ربي ان يثبت قلبي على دينه وان يجعل حبي له ولأمي ولابوي واخواتي واخواني وأهلي فقط وان يغفر لي ويسامحني ويعفو عني يارب اعفو عني فانك عفوان رحيماً تحب العفو ف اعفو عنا

  • الإمارات مجهولة الهويه

    أنا بنت مجهولة الهويه
    وانا كنت ملتزمه فصلاتي وديني ولاكنت اطالع ذاك ولا ذاك
    وفجاء بديت أكلم شباب بديت اكره ديني وكل مره ارجع أحب ربي وأرجع لديني بعدين يجي الشيطان ويرجع يوسوس لي وارجع اطنش لديني و أمي درت وقالت أنها مسامحتني لأكن ربي؟
    وربي أني الحين فالوقت هاذا صليت ركعتين لربي عشان يغفر لي ويسامحني ويعفو عني على كل شيء سيّء سويته وصليت الفجر الحين وادعي ربي ان يثبت قلبي على دينه وان يجعل حبي له ولأمي ولابوي واخواتي واخواني وأهلي فقط وان يغفر لي ويسامحني ويعفو عني يارب اعفو عني فانك عفوان رحيماً تحب العفو ف اعفو عنا

  • العراق مجهول

    كلام جميل اتمنى الله ان يغفر لي ويسامحني

  • الأردن احمد يعقوب

    يارب اغفر لي فأني اغرق في ذنوبي

  • العراق لارا

    أنا لدي اخطاء ولكن الحمدلله أنا نادمه و اقرأ قرأن واصلي من الْيَوْمَ ان شاء الله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً