الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

آلام الرقبة بعد التعرض للبرد.. وكيفية التخلص منها
رقم الإستشارة: 2208009

26667 0 593

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سأعرض مشكلتي باختصار قدر المستطاع, وهي على شقين.

منذ ما يقارب العشرة أشهر كنت أجلس مقابل مكيف بارد جداً, ومُوجه نحو الرقبة, بالإضافة إلى أني كنت أجلس بطريقة خاطئة أيضاً، تحركت حركة سريعة فسمعت صوتا يشبه التمزق خلف الأذن اليسرى مباشرة, وأحسست بألم يشبه الكهرباء, امتد حتى عيني اليسرى, مما جعلني أغمضها لشدته.

بعد ذلك جاءني صداع نصفي في الجزء الأيسر فقط, بالإضافة لغشاوة في الرؤية, وشد بالعين اليسرى, بمعنى أن هذا الألم فقط في الجزء الأيسر، راجعت عددا من الأطباء, وذكر لي آخرهم -وكان أخصائي عظام- أن الأشعة سليمة ولله الحمد والمنة, وأن ما أعاني منه هو شد عضلي مزمن في الرقبة, بالإضافة للالتهاب في العصب، لم يسمه لي, ولكنه قال بأن ألم الأذن لا يدخل ضمن هذا الألم, وعلي مراجعة دكتور الأذن المختص.

وصف لي (امفيناك) بالإضافة لمرهم (روفيناك)، واعتبرهما مسكنات وليسا علاجا نهائيا للمشكلة, ونصحني بتخفيف وزني, وأنا حالياً أمارس الرياضة, وأتبع نظاما غذائيا صحيا, وأحاول أن أبتعد عن الجلسات الخاطئة, لكن ألم الرقبة بالإضافة للأذن ينغص علي حياتي, وأريد حلا له, فهل أنا بحاجة لمراجعة طبيب الأعصاب؟

الشق الثاني من المشكلة: هو استخدامي لحبوب ( ريلاكسون) منذ شهر رمضان المبارك, ولا أعرف الطريقة السليمة لتركها, حيث إني تركتها كلياً, وبعد 3-4 أيام أحسست بصعوبة في التنفس, بالإضافة لألم بعضلات الصدر والبطن, مما يجبرني على العودة لها.

آسف على الإطالة, وآمل منكم مساعدتي, ولكم جزيل الود والامتنان.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لقد ذكرت أن الألم جاء بعد تعرضك لتيار بارد, وأيضا بسبب الوضعية الخاطئة التي كنت تجلسها, وبعد تحركك بحركة سريعة؛ فلا بد وأن ما حصل هو شد على مكان اتصال العضلات مع العظام في هذه المنطقة, وبالفحص الطبي يمكن للطبيب التأكد من مصدر الألم في الفحص الطبي, إن كان السبب هو تشنج في العضلة نفسها, أو أنه شد على مكان اتصال العضلة في العظم، وقد يكون هو السبب في الآلام التي تشعر بها, وكأنها من الأذن, وخاصة إن كان ألم الأذن حصل في نفس الوقت, ويزداد مع ازدياد ألم العضلة.

وما أخبرك به الطبيب هو صحيح, أن ما تعاني منه هو شد عضلي بسبب الوضعية غير الصحيحة لفترة طويلة, ثم بسبب التعرض للتيار البارد الذي زاد الأمر سوءا, وكذلك الحركة الفجائية مع وجود عضلات مشدودة بسب الوضعية.

على كل حال يجب أن تنتبه إلى الوضعية الصحيحة للجسم, ولا بد أن تراجع معالجا طبيعيا للقيام ببعض العلاج الطبيعي الذي يساعد على تخفيف الآلام, ولا بد من إجراء تمارين لعضلات الرقبة, والتي تساعد على تخفيف الشد في العضلات.

ومن ناحية أخرى فإنه مهم تخفيف الألم بالمسكنات؛ لأن الألم إن لم يخف فإن الألم يؤدي إلى التوتر والقلق, والذي من شأنه أن يزيد شد العضلات.

والريلاكسون (relaxon) يستخدم كما ذكرت للشد العضلي, ويمكن استخدامه لفترات طويلة؛ إلا أنه يفضل التوقف عنه متى تحسن الألم, فإن لم تستطع التخلص منه بسبب الألم في الرقبة؛ فهذا يعني أن الآلام ما زالت موجودة, وأن عليك الاستمرار به.

أما إن كان الألم قد تحسن فإنه يفضل النزول التدريجي, بأن تنقص الجرعة اليومية تدريجيا, ثم تجعل الجرعة كل يومين, وهكذا حتى تتوقف عنه, وإذا لم يكن هناك أي آلام فيمكن بعد فترة التوقف عنه.

أما طبيب الأعصاب فأنا أرى أن الألم هو من الشد العضلي, وقد يسبب ألما مثل الصداع, وقد لا يكون هناك حاجة لطبيب الأعصاب إن لم يكن هناك ألم حاد, أو تنميل, أو تخدير في المنطقة.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً