الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أتتني أعراض مختلفة هل سببها نقص فيتامين (د) أم أنها ديدان؟
رقم الإستشارة: 2210379

16465 0 408

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لدي مشكلة ولا أعلم ما هي: منذ فترة وجيزة حدثت لي أعراض وهي: الإحساس بشيء يمشي في بطني ويتنقل من جانب إلى جانب، والقيام بحك المعدة بيدي، وألاحظ وجود كرة صغيرة مثل: حبات العنب مع البراز.

قمت بالذهاب إلى طبيب الجهاز الهضمي، وعمل تحليلا للبراز، فكانت النتيجة هي: التهابات في القولون، وقام بإعطائي حبوب فلاجيل وأيضا ميفا، وقمت باستخدامها وتحسنت الأعراض، ولكن أشعر بسخونة في رأسي، وألم متنقل في الرأس، وظهرت على جبيني خطوط حمراء، وأصبحت هذه السخونة تسبب لي تعبا.

بالأمس أحسست بسخونة رأسي من الخلف مع رقبتي، ولم أستطع النوم، وتمتد هذه السخونة إلى الأذنين ولا تجعلني أنام، مع العلم أنني ذهبت لطبيب الأنف والأذن، وعمل لي أشعة ولم يجد لدي التهابا بالجيوب الأنفية، وقال لي: احتمال أن تكون حساسية.

ومن فترة لفترة يأتيني طنين بالأذن، مع العلم بأنني عند كتم نفسي من الأنف لا أستطيع إخراج الهواء من الأذنين، وأشعر بحرارتها، وعملت تحاليل كاملة لصورة الدم، ووظائف الكلى والكبد والحمد لله طبيعية، لكن الغريب أنه ظهر عندي نقصا في فيتامين (د) ظهر عندي 6، ولا أعلم هل هذه أعراض نقص فيتامين (د) أم أن لدي ديدان.

وكذلك أشعر وأنا أمشي بأنني سأقع، وكذلك أحيانا عند الوقوف طويلا، أرجو إفادتي بما يلزم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ننصح دائما بتناول كبسولات فيتامين (د)؛ لأن الدراسات أثبتت أنه ناقص عند كثير من الناس، وقيمة 6 متدنية للغاية، ويجب أخذ حقنة فيتامين د 600000 وحدة دولية في العضل، ثم تستكمل الكبسولات الأسبوعية 50000 وحدة دولية لمدة شهرين، وبعد ذلك تكرر نفس الجرعة كل 6 شهور؛ لأنه ضروري لامتصاص الكالسيوم من الأمعاء إلى الدورة الدموية، ومهم أيضا لترسب الكالسيوم داخل العظام.

والديدان قد تنتقل من شخص إلى آخر في الأسرة، ودواء الديدان سهل، وقد لا تظهر الديدان ولا يتم اكتشافها في التحليل العادي رغم وجودها في البطن.

وعلاجها سهل عبارة: عن حبوب vermox أو vermin صباحا ومساء لمدة ثلاثة أيام، وتكرر الجرعة بعد 15 يوما لمنع تكرار دورة حياة الديدان مرة أخرى، ويفضل علاج جميع أفراد الأسرة لمنع العدوى عدا السيدات الحوامل والأطفال أقل من 3 سنوات لضعف احتمال إصابتهم بالديدان، وإذا لم تجد تلك الديدان في البطن فلا تأثير للدواء؛ حيث لا يمتص من الأمعاء إلى الدورة الدموية.

والملاحظ تكرار نفس الشكوى في الاستشارات السابقة، وأعراض كثيرة من التي تشتكي منها ينطبق على نوع من الاكتئاب، وهو من الأمراض التي تحتاج إلى زيارة طبيب نفسي لعمل جلسات تحليل نفسي، والبحث عن الأسباب، ففي كثير من الأحيان يكون لدينا مشكلة اجتماعية أو عائلية أو عاطفية ولا نجد لها حلا، فتجد هي طريقها في صورة أعراض عضوية وشكوى غير محددة، مثل: فقدان الشهية للأكل، والرغبة في الوحدة، والإحساس بنقص الطموح والإقبال على الحياة، وتعكر المزاج.

وهناك أدوية يمكنك تناولها بمعرفة الطبيب، وسوف تحسن من معظم الأعراض السابقة التي تعاني منها.

وفقك الله لما في الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً