هل أتفل على يساري حين الوسوسة في الصلاة ثم أكمل الصلاة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أتفل على يساري حين الوسوسة في الصلاة ثم أكمل الصلاة؟
رقم الإستشارة: 2211267

2420 0 243

السؤال

السلام عليكم

أحيانا وأنا أصلي أسهو في الصلاة، ولا أعلم كم ركعة صليت؟ وقرأت حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- (ذاك شيطان يقال له خنزب، فإذا أحسسته فتعوذ بالله منه، واتفل على يسارك ثلاثا) ففعلت ذلك.

سؤالي: هل أفعل ذلك وأنا في الصلاة؟ وإذا فعلتها هل أكمل صلاتي أم أعيدها بعد التعوذ والتفل؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Aseert حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحبا بك - ابنتنا الكريمَة - في استشارات إسلام ويب، ونسأل الله تعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يعيننا وإياك على ذكره وشكره وحسن عبادته، وأن يرزقنا حب مناجاته.

لقد أصبت - أيتها البنت الكريمة – بفعلك هذا، وهو التعوذ بالله من شر هذا الشيطان الذي يلبس عليك صلاتك، فإذا كثرت وسوسته فهذه هي السنة، أن يتفل الإنسان على يساره، ويتعوذ بالله تعالى منه، وهذا الفعل يكون داخل الصلاة ولا يضر؛ لأنه التفات للحاجة، فالالتفات للحاجة جائز وليس مكروهًا.

ولا يُبطل هذا الفعل الصلاة، وعليه فلا يجوز لك أن تقطعي الصلاة إن كانت فريضة، ولا ينبغي أن تقطعيها إذا كانت نافلة، فافعلي ذلك وأتمي صلاتك.

نسأل الله تعالى أن يفقهنا وإياك في دينه، ويبعد عنا وسوسة الشيطان.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً