كيف أتخلص من نوبات الخفقان المفاجئة ومعها شعور بالدوار - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتخلص من نوبات الخفقان المفاجئة ومعها شعور بالدوار؟
رقم الإستشارة: 2217924

13195 0 358

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 38 سنة، ووزني 82 كجم، في عام 1428هـ، وبعد تناول وجبة العشاء، أصابني خفقان وسرعة في ضربات القلب بصورة مفاجئة جدا، وتسبب ذلك في زيادة كبيرة في غازات البطن، ذهبت للمستشفى وأجريت الفحوصات اللازمة، وكانت النتيجة وجود جرثومة المعدة فقمت بعلاجها، ولكن كثيراً من الأعراض استمرت معي، وزاد معي الخوف والقلق والتوتر، فذهبت إلى العديد من الأطباء فأخبروني بأن السبب هو القولون، اكتشفت بعد ذلك أن ضغط الدم مرتفع، وكان قياسه 90/140 ويزيد في بعض الفترات، وبعد تخطيط القلب وجد الطبيب أن هناك انسدادا في الظفيرة القلبية اليمنى، ثم أخذت علاجا للضغط وهو (كونكور بلس 5).

أحيانا أشعر بنوبات خفقان مفاجئة يحدث معها شعور بالدوار ثم تزول، وما زالت الكثير من الأعراض مستمرة كزيادة الغازات والصداع، وبدأت أشعر بغصة مزعجة جدا في الحلق، والقلق والخوف من الموت، كما أنني أتعب كثيرا عندما أسافر بالسيارة، ولو لمسافة قصيرة.

كيف تشخصون حالتي، وهل انسداد الظفيرة اليمنى خطير?

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ salem حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا يعتبر حصار أو انسداد الضفيرة القلبية اليمنى خطيرا؛ حيث يمكن أن نجده بشكل طبيعي عند 7-10% من الناس بدون أعراض تذكر، فقد يكون ما تعانيه هي نوبات من خوارج انقباض؛ حيث تحدث فجأة وتزول سريعاً ويرافقها شعور بالدوخة أو الدوار، وتحتاج هذه للعلاج إذا تكررت عدة مرات باليوم، وكانت نسبتها أكثر من ستة بالدقيقة، وقد لا يكون لانسداد الظفيرة اليمنى دور في الخفقانات الحادثة لديك؛ فالقلق, واضطرابات النوم والسهر المديد, والمنبهات كالقهوة والشاي والكولا، يمكن أن تكون السبب الخفقانات، أو بسبب تسرع قلبي جيبي أو فوق بطيني، كل هذه قد تكون أسبابا، وللتمييز لابد من إجراء تخطيط قلب 24 ساعة (هولتر) وبسبب شكواك من أعراض هضمية تلخصت في:

1- علاج سابق لجرثومة المعدة.
2- غازات + صداع + قلق.
3- غصة بالحلق.

فإن وجود رجوع حامضي من المعدة للمريء يفسر أغلب ما تشتكيه، وحتى الخفقان، وما يزيد قوة الشك بوجود حالة رجوع حامضي، هو غصة البلع، وهي إحدى الأعراض الحادثة بعد فترة من الرجوع الحامضي؛ بسبب التهاب أسفل المريء الحادث بالحمض الراجع من المعدة.

أطمئنك -أخي الفاضل-، وأنصح بإجراء منظار للمعدة للتأكد من التشخيص، والمتابعة مع دواء الضغط، وابدأ حاليا باستخدام:

1- Nexium 20 mg مرتين يوميا.
2- Motillium 10mg ثلاث مرات قبل الطعام بنصف ساعة.
3- Cipralex 10 mg حبة واحدة مساء.

وبانتظار نتيجة المنظار واستجابتك للعلاج الموصوف؛ أتمنى لك الشفاء والصحة الوافرة -بإذن الله-.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن محمود

    انا عندي دوخه صارلها سنه وعملت كل التحاليل الدم والقسطره والصوره الدماغ والتنضير المعده وكلها الحمدلله سليمه وما زالت الدوخه

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: