إذا كان الشخص على حالة معينة واعتقد عكسها فهل سيؤثر ذلك عليه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إذا كان الشخص على حالة معينة واعتقد عكسها فهل سيؤثر ذلك عليه؟
رقم الإستشارة: 2235354

1047 0 220

السؤال

السلام عليكم

أرجو التوضيح من المتخصصين لأسئلتي التي تشغلني كثيرا في حياتي.

س1/ هل الإنسان إذا كان قوي الذراعين مثلا، ولكن عنده اعتقاد أنه ضعيف، فهل سيؤثر ذلك عليه، وسيتعامل بالفعل على أنه ضعيف، بالرغم من أنه شخص قوي؟ وهل العكس صحيح أم لا؟

س2/ هل الإنسان إذا كانت قوته عادية ولكنه يعتقد أنه أقوى، فهل ذلك سيؤثر عليه، وسيتعامل بالفعل على أنه أقوى، بالرغم من أنه شخص قوته عادية، أم لا؟

س3/ هل الإنسان إذا كان قويا جنسيا مثلا، ولكن عنده اعتقاد أنه ضعيف، فهل سيؤثر ذلك عليه، وسيتعامل بالفعل على أنه ضعيف، بالرغم من أنه شخص قوي؟ وهل العكس صحيح أم لا؟

س4/ هل الإنسان إذا كانت قوته الجنسية عادية، ولكنه يعتقد أنه أقوى، فهل ذلك سيؤثر عليه، وسيتعامل بالفعل على أنه أقوى، بالرغم من أنه شخص قوته الجنسية عادية أم لا؟

س5/ هل الإنسان إذا كان صحيحا من الناحية الإنجابية، ولكنه اعتقد أنه لن ينجب، فهل يمكن أن يؤثر عليه ذلك ولن ينجب؟ وهل العكس صحيح أم لا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عامر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا لك على التواصل معنا، والكتابة إلينا بهذه الأسئلة المتعلقة ببعضها.

بشكل عام: نعم، يمكن للفكرة والتوقع الذي يحمله الإنسان ويعتقده عن نفسه أن يؤثر به تأثيرا كبيرا، سواء بالاتجاه الإيجابي أو السلبي، وطبعا كل هذا وفق حدود معقولة.

فمن يعتقد أنه يستطيع الركض السريع، فربما سيتمكن من تحقيق هذا، أما الذي يتوقع أنه يطير بنفسه من دون طائرة تقلّه، فالغالب أنه لن يطير إلا بطائرة تحمله!

فمثلا الذي يتمكن من النوم عادة، إلا أنه يعتقد بأنه قد لا ينام، فربما لن ينام سريعا.

وكذلك في حال الإنسان الذي يتوقع النجاح، فالغالب أنه سيسلك سلوك الناجحين من التحضير والعمل؛ بالتالي فالغالب أنه سيصل للنجاح، وهكذا.

وفقك الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً