الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي المدة الكافية للنوم ؟
رقم الإستشارة: 2240295

7895 0 276

السؤال

ما هو عدد ساعات النوم الطبيعي للإنسان؟ وهل هناك ضرر إذا زادت أو قلت مدة النوم؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تختلف عدد ساعات النوم المثالية من شخص لآخر، فالبعض يستعيد نشاطه بعد تسع ساعات من النوم، في حين يكتفي آخرون بخمس ساعات، وبحسب الإحصائيات فإن عدد ساعات النوم المثالية هو سبع ساعات، وفي جميع الحالات فإن نوعية النوم أهم من مدته، وعلى ذلك فإن ست ساعات من النوم العميق كفيلة بالراحة، وإعادة التوازن لجسم الإنسان ليلا، وساعة أخرى في نوم القيلولة، ويفضل ذلك قبل صلاة العصر، وإذا لم يتيسر ذلك، فلا بأس من النوم بعد صلاة العصر.

والنوم مفيد لتجديد طاقة الجسم، ومن المعلوم أن جسم الإنسان يفرز مواد مسكنة قوية أثناء النوم تسمى ( إندورفينز ) تشبه إلى حد كبير المورفين، وتساعد على راحة الجسم بعد يوم طويل من التعب والإرهاق، وللأسف يحرم الشباب نفسه من تلك المواد الطبيعية في حال تناول الحبوب والمخدرات، فالحذر الحذر من الجري وراء السراب، فلن يجن أحد من ذلك إلا الوهن والضعف والضياع.

وبالتالي فإن الساعات الخمس الأولى من النوم هي الأكثر أهمية، أما قلة الحركة، فهي تحرم الإنسان من فوائد المشي والرياضة الكثيرة، فقط عليك بتنظيم وقتك بين الدراسة والرياضة والنوم الجيد، وعدم إرهاق نفسك بالسهر المرهق، والذي لا فائدة منه حتى تستيقظ في الصباح نشيطًا، وهذا يساعد على استيعاب الدروس والنشاط طوال اليوم.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • لبنان مهند

    شكرن لك اخي الفاضل بارك الله بك على هي المعلومات

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً