الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأخر الدورة الشهرية مع آلام الظهر والبطن، هل هي دلالة على الحمل؟
رقم الإستشارة: 2242110

91226 0 862

السؤال

السلام عليكم

أنا متزوجة منذ سنة وستة أشهر، عانيت من مشاكل هرمون الحليب، حيث كان مرتفعاً، وتكيسات على المبيض، -والحمد لله- انخفض الهرمون، وقالت الطبيبة: إن الهرمون إذا انخفض تزول التكيسات، ودورتي تبدأ من 35 يوماً إلى 40 يوماً.

في هذا الشهر تأخرت الدورة 44 يوماً، وعملت تحليلاً في اليوم 40، والنتيجة كانت سلبية، واليوم هو يوم 44، وقد نزل دم أحمر فاتح، وتوقف فوراً، بعد مرور 8 ساعات، نزل دم بمقدار ملعقة طعام.

مع العلم أنه لا يوجد ألم الدورة، على العكس تماماً في كل شهر، فقط آلام أسفل الظهر، ونغزات في الجهة اليسرى من البطن، هل هذا يدل على وجود الحمل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نيلوفار حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

وجود التكيس على المبايض، وما يتبع ذلك من ارتفاع هرمون الأنسولين، وارتفاع هرمون الذكورة، وارتفاع هرمون الحليب، مسألة تحتاج إلى صبر ومتابعة جيدة.

والتكيس حالة تعني احتباس البويضات تحت جدار المبيض السميك وعدم خروجها، مما يؤدي إلى تحوصلها، وهذا يؤدي إلى خلل في التوازن الهرموني بين الهرمونات التي تفرز من جراب البويضة: Estrogen & progesterone بعد خروجها المفترض من المبايض، وهذه الحالة تؤدي إلى ارتفاع هرمون الأنسولين بسبب زيادة مقاومة الخلايا لعمله، وارتفاع هرمون الذكورة وهرمون الحليب، بالإضافة إلى أن كسل الغدة الدرقية وهو مرض منتشر عند الكثير من السيدات والفتيات، يؤدي إلى زيادة مشكلة التكيس.

ولذلك يجب فحص هرمونات الغدة الدرقية: TSH & Free T4، مع أخذ علاج هرمون الحليب prolactin، وهو دواء Dostinex 0.25 mg قرصاً مرتين أسبوعيا؛ حتى ينتظم هرمون الحليب، وذلك تحت إشراف الطبيبة المعالجة، مع تأجيل محاولة تنشيط المبايض في الشهور القادمة، حتى ينقص الوزن، وتنتظم الدورة الشهرية، وأخذ العلاج المناسب في حال كسل الغدة الدرقية، حيث أن الكسل يؤدي إلى اضطراب في الدورة الشهرية بسبب التأثر على التبويض.

ولا مانع من تناول أقراص جلوكوفاج 500 قرصاً واحداً مرتين يومياً، وهو دواء يستخدم لعلاج مرض السكري من خلال مساعدة الأنسولين الداخلي في الدم على العمل الجيد، ويستخدم لمساعدة المبايض على التبويض الجيد، وعلاج التكيس، فلا بد من تناوله.

ولتنظيم الدورة الشهرية يمكن تناول حبوب دوفاستون أقراصا Duphaston 10mg، وهي هرمون بروجيستيرون صناعي لا يمنع التبويض ولا يمنع الحمل، تؤخذ قرصاً واحداً مرتين يوميا من اليوم 16 من بداية الدورة وحتى اليوم 26 من بدايتها، ثم التوقف عنه حتى تعطي الفرصة للدورة بالنزول، ويتكرر ذلك لمدة 3 إلى 6 شهور حسب انتظام الدورة الشهرية.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس، ويساعد على ظهور الشعر في الوجه والصدر، مثل: total fertility، ويمكنها أيضا تناول كبسولات أوميجا 3 أيضا يوميا واحدة، مع تناول حبوب فوليك أسيد 5 مج، وفيتامين د حقنة واحدة 600000 وحدة دولية في العضل؛ لأنها مهمة لتقوية العظام، وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد، مع تناول الغذاء الجيد المتوازن، ولا حاجة لك في تناول الأسبرين.

كذلك يجب الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، مع تناول أعشاب البردقوش والمرامية، وهناك أيضا حليب الصويا أو كبسولات فيتو صويا، وتستخدم لعلاج التكيس، وتحسين التبويض؛ لأن بها بعض الخصائص الهرمونية.

وإذا لم تنتظم الدورة فهناك عملية جراحية بالمنظار لتثقيب المبايض، يمكن مناقشة جدواها مع طبيب جراح، مع عمل سونار على المبايض والرحم، وعرض نتائج التحاليل والأشعة على الطبيبة المعالجة؛ لتقييم الموقف، مع تركيز الجماع في الأسبوع الأوسط من الدورة الشهرية؛ لأن الأسبوع الذي يلي الغسل من الدورة، والأسبوع الذي يسبق الدورة التالية لا يحدث فيهما حمل.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • رومانيا Soomab4@gmail.com

    صح

  • جنوب أفريقيا نمارق المكاشفي

    ربنا يفتح عليكم ويسهل ليكم اموركم لانكم فايدننا يي هذه الرسائل

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً