الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ظهر انحناء في أعلى ظهري بسبب كثرة جلوسي بطريقة خاطئة، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2243049

3417 0 226

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة أبلغ من العمر 24 عاما، لم أكن أعاني من مشاكل في ظهري منذ صغري ولله الحمد، ولكن بدأ ظهور انحناء بسيط في أعلى الظهر مع نهاية مرحلتي الثانوية، وكثرة جلوسي على الإنترنت بطريقة غير صحية.

الآن أصبح شكل الانحاء مزعجا بالنسبة لي، ولكن لا أعلم إذا ما كان ملاحظا عند الآخرين أم لا، ما الحل إذا كانت مشكلة ظهري غير صحية؟ وهل هناك أمل في تعديل شكل ظهري وأنا في هذا العمر؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سؤال حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن للجلوس الطويل أمام الكمبيوتر أضرار عديدة، ومن أهمها: بطء النشاط الذهني، إذ أن الحركة الطبيعية تؤدي إلى تنشيط التروية الدماغية، وتحفيز الهرمونات المحسنة للمزاج، بينما الجلوس الطويل يؤدي لأعراض معاكسة لذلك: من بطء للنشاط الذهني، والشعور بمزاج سيء.

ومن الأضرار الأخرى أيضا للجلوس الطويل: آثار ضارة على العمود الفقري، مع آلام مزمنة فيه، وخاصة العمود الرقبي، كما أن الجلوس الطويل وقلة الحرة يؤهبان للإصابة بالداء السكري، وارتفاع الكولسترول والدهون الثلاثية، ومن الآثار الجانبية أيضا حدوث دوالٍ في الساقين، مع آلام مزمنة بالمفاصل، ولا ننسى الآثار الجانبية على العيون والرؤية.

لذلك ينصح عند الجلوس أمام الكمبيوتر أولا: بالجلوس بالطريقة الصحيحة، وتجنب الجلوس الخاطئ، وكذلك النهوض كل حوالي 30 دقيقة، وإجراء بعض التمارين الخاصة بالرقبة، أو العمود الفقري (يمكن إيجادها بالبحث عن طريق الإنترنت) لمدة 10 دقائق، أو على الأقل المشي في الغرفة، مع محاولة إعطاء فترة راحة للعيون؛ وذلك بالنظر لمسافات بعيدة.

لذا فالنصيحة -يا أختي الفاضلة-: اتباع التعليمات السابقة، وإن لاحظت استمرار الشكوى والأعراض فيفضل المتابعة مع طبيب مختص بأمراض العظام؛ لإجراء الدراسة اللازمة.

ونرجو من الله لك دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً