الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل السحر أو العين يسببان اضطرابا وتعسرا في الحياة؟
رقم الإستشارة: 2243573

2335 0 233

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله
أرجو المساعدة؛ لأني كدت أن أُجن، وسأقص لكم حالتي:

تزوجت وعمري 14سنة، وقضيت 3 سنوات مع زوجتي بدون سعادة، وبعدها تم الانفصال، وبعد الطلاق أتتني حالة توتر وخوف من الموت، وكان عمري 17 سنة.

في أحد الأيام كانت أمي تنظف غرفتي، فوجدت ورقة عليها سحر، فبدأت بالذهاب بي إلى الرقاة، فذهبت عني الحالة مدة ثم عادت، وبدأت هذه الحالة تذهب وتأتي كل فترة.

تزوجت المرأة الثانية، ولم أكن أرغب بالزوجة التي تزوجتها، ولكن تزوجتها طاعة لأهلي، وعشت معها ولم أظلمها، ولكن أصبح عندي هدف أن أجمع المال وأتزوج فوقها، ليس لأي هدف، بل من أجل أن أتزوج امرأة تعجبني.

بدأت حياتي معها طبيعية، أحاول جمع المال بحيث لا أقصر بشيء مع زوجتي، وهكذا إلى قبل 3 سنوات، فقد سافرت من أجل العمل، ولكن الحالة تأتي وتذهب، إلا أنه قبل سنة ونصف اشتدت الحالة، ولم تعد المشكلة الخوف من الموت فقط.

بدأت حالة جديدة هي: أني أشعر بأن شيئا بداخلي يقول لي: اضرب نفسك، أو اضرب هذا، أو ارمي نفسك، وكلما تأتيني هذه الحالة أتوتر بشدة، وأخاف خوفا شديدا، وأريد أن ألهي نفسي بأي شيء؛ كي تذهب هذه الحالة.

هنا في بلد الغربة أعيش مكتئبا، ولكن أصبر من أجل العمل، فمنذ فترة قمت بعملية (سقب) في المعدة؛ لأنه كان عندي في السابق عصب، والتهاب في المعدة.

أنا هنا غريب في بلد أجنبي، يرافقني خوف شديد، ووسواس، إلى أن أتتني حالة لا أعرف اسمها، ولكن لم أعد أشعر بشيء، أشعر وكأن كل شيء غريب.

أرجو المساعدة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

حياتك مليئة بالخبرات ومليئة بالمهارات، فأنت تزوجت في عمر صغير جدًّا، وتمركزت حياتك حول التفكير في زوجة ثانية، وانشغلت بالعمل، والهواجس والمخاوف حول الموت وما أصبح يأتيك من أفكار بعدها –أفكار غريبة بعض الشيء– هذه أفكار وسواسية ولا شك في ذلك، وشعورك بأن كل شيء غريب هذا نوع من القلق النفسي نسميه باضطراب الأنية.

إذًا تشخيص حالتك هي نوع من الوساوس القلقية، ولديك أيضًا ما نسميه بعدم القدرة على التكيف أو التواؤم، أنت لم تكن متكيفًا جيدًا مع وضعك من حيث الزواج والاستقرار العام.

فيا أيها الفاضل الكريم: راجع أمورك، عندك أشياء طيبة، أشياء إيجابية كثيرة جدًّا، حدد أسبقياتك، رتِّب نفسك، أحسِنَ إدارة وقتك، حقّر الفكر السلبي، واجعل الفكر الإيجابي ينمو، ووزع وقتك بصورة صحيحة، وتواصل مع من حولك من الأصدقاء في البلد الذي تعيش فيه، واحرص على الصلاة في المسجد مع الجماعة، واجعل لك وردًا من القرآن، واجعل لك أيضًا حصَّة للرياضة يوميًا.

هذا كله ينقلك نقلات إيجابية جدًّا، ولا تشغل نفسك بموضوع العين والسحر، هذا أمر معقَّد جدًّا، نحن نؤمن بوجودها كلها، لكن نؤمن أيضًا أن الله خيرٌ حافظًا، وإن وجد سحر فإن الله سيُبطله، ارق نفسك، احفظ نفسك، وتوجه توجهات إيجابية.

حتى تتخلص من الوساوس التي تعاني منها سيكون من المستحسن أن تتناول أحد الأدوية الممتازة المضادة للوساوس، الدواء يعرف تجاريًا باسم (فافرين) ويسمى علميًا باسم (فلوفكسمين)، والجرعة المطلوبة في حالتك هي حبة من قوة خمسين مليجرامًا، يتم تناولها ليلاً لمدة عشرة أيام، ثم اجعلها مائة مليجراما ليلاً لمدة أربعة أشهر، ثم خفضها إلى خمسين مليجرامًا ليلاً لمدة شهرٍ، ثم خمسين مليجرامًا يومًا بعد يوم لمدة شهرٍ آخر، ثم توقف عن تناول الدواء.

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا، ونسأل الله لك العافية والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • رومانيا ألف.

    وأنا كمان والله عانيت ومازلت اعاني من احساسي بالموت والخوف من الموت تقريباً ليا 3 شهور مع العلم اني كنت تعبانه من العين والسحر وانا عمري 17 بس ماكنت ادري ايش فيا بالضبط وكنت اروح مستشفيات ، ودحين عمري 19 والسنة دي بدأت العلاج عند راقيه بس احساسي بالموت تعبني مرا صرت اخاف اطلع عشان ما اموت واخاف اصلي واقرأ قران واخاف الله يكرمكم من دخولي للحمام عشان ما اموت مرا تعبت والله يعلم بالتعب اللي واجهني ، ومسك ختامي * الحمدلله على كل حال * ..

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً