زوجي يخونني.. كيف أتعامل معه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زوجي يخونني.. كيف أتعامل معه؟
رقم الإستشارة: 2243719

77096 0 528

السؤال

زوجي يخونني، فكيف أتعامل معه، للعلم أنه لا يعلم أني عرفت خياناته لي، وأنا غير مقصرة أبدًا في الفراش؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منال حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أهلا بك -أختنا الفاضلة- في موقعك إسلام ويب، وإنه ليسرنا تواصلك معنا في أي وقت، ونسأل الله أن يحفظك من كل مكروه، وبخصوص ما سألت عنه، فإننا نجيبك من خلال ما يلي:

أولاً: شكر الله لك حرصك على بيتك وزوجك، وقد أحسنت حين حين كتمت الأمر، نسأل الله أن يهديه، وأن يصلحه، وأن يرده إلى الحق ردًا حميدًا.

ثانيًا: لا شك أن الشعور بالخيانة أمر مريب، وله تبعاته السيئة في الحياة الزوجية، وغالبًا ما يفضي هذا الأمر إن تحقق وثبت، ولم تسامح الزوجة زوجها إلى الطلاق، ولذلك نحن هنا نؤكد لك أن الأمر لا عذر فيه، وأن الشيطان حتمًا سيستغل هذا الشك ليجعل منه حقيقة في خيالك وساعتها ستشعرين بألم وشك في كل تصرفاته، والحل أن تستعيذي بالله عند أي شك، وأن تكثري الحوار إليه، وألا تتبعي عوراته على ما سنفصل -إن شاء الله-.

ثالثًا: بالطبع لا يحكم على مظنون ولو كان غالبًا -أختنا الفاضلة-فإذا كنت لم تتأكدي ولم يعترف الزوج بهذا الفعل، فنرجو أن تطرحي الأمر جانبًا وأن تجتهدي في كيفية احتوائه.

رابعًا: احرصي على أن تكون بينك وبينه شعرة معاوية، حتى لا يتجرأ عليك، ولو علمت عنه شيئًا معيبًا لا تخبريه وتغافلي عن ذلك، مع الاجتهاد في تكملة النواقص عندك، وليس أحد منا كامل الخير، بل فينا الحسن والقبح، والصواب والخطأ، وعلينا أن نحسن قدر الطاقة مما نحن عليه.

خامسًا: اعلمي -أختنا الفاضلة- أن حال زوجك ينصلح إذا ارتفع منسوب التدين عنده، لذلك نريد منك أن تبحثي عن أي حل غير مباشر للوصول إلى ذلك عن طريق أحد الأهل الطيبين الصادقين، أو أحد الأصدقاء الأوفياء له، على أن يكون صاحب دين وعقل، أو شيخ المسجد، المهم احتالي لإيجاد صحبة صالحة له، واعلمي أن الله سيساعدك ويعينك.

سادسًا: أهم ما ينبغي أن يكون حاضرًا في ذهنك -أختنا الكريمة- أن التغيير أمر قائم، وإنك تستطيعين بعد الاستعانة بالله أن تحافظي على زوجك، وأن ترديه ردًا جميلاً للحق، ثقي أنه لا يوجد شيء مستحيل على الله، وأن القلوب بين أصبعين من أصابع الرحمن، وأن الله على كل شيء قدير، والمؤمن الحق لا ييأس من روح الله، يعيش حياته وهو مدرك أن الله قد يغيره حياته في لحظة واحدة، فلا تيأسي أختنا أبدًا من روح الله.

سابعًا: أكثري من الدعاء له -أختنا الفاضلة-، وخاصة في هذه الأيام المباركة، واجتهدي أن تقنعيه بالذهاب لأداء عمرة، أو حج ولو كنت معه، فهذا خير عظيم كما نوصيك بعدة أمور:

1- الصبر والتحمل: اصبري –أختنا- واعلمي أنك مأجورة على ذلك، والصبر ليس سلاحًا سلبيًا، وإنما هو سلاح إيجابي جدًّا؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم : – قد أمره الله به فقال: {فاصبر صبرًا جميلاً}، وقال له: {فاصفح الصفح الجميل}، والنبي - صلى الله عليه وسلم – بشرنا بقوله: (واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسرًا).

2-: نريد منك -أختنا الفاضلة- مع الصبر أن تجتهدي في معالجته، ونكرر أختنا الفاضلة: أن تغيير الرجل أمر ميسور، لا يخدعنك الشيطان بقوله: لن يتغير، فكم من فاسد صار بإذن الله صالحا، والقلوب بيد الله عز وجل يقلبها كيف شاء، لا تيأسي من روح الله، واعلمي أن هذه معركتك، ولا بد أن تنتصري فيها بأي وسيلة، وأي أسلوب، لابد أن تنتصري، ولا بد أن تظفري بزوجك سالمًا.

3- اجتهدي في ترسيخ مبدأ الحوار بينكم على أن يتميز بالشفقة عليه مع تقديرك له وإظهار حرصك عليه، وحديثه دائمًا عن الأمور التي تحمد في حياته بلغة الشفقة التي تحمل التقدير له، واحذري أن تجعليه مرة أخرى في مواجهة نفسه، أو تضعيه مرة ثانية في موقف ضعيف لا يستطيع الإجابة عن نفسه؛ لأنه سيتحول ساعتها إلى إنسان ينتصر لنفسه بالباطل حتى يثبت رجولته، وسيقابلك بكلام قوي لإثبات رجولته وفحولته وحتى يهرب من موطن الضعف هذا، وخير وسيلة إلى تجاوز تلك المرحلة معاملته بنوع عال من التقدير له ولشخصه.

4- اجتهدي كذلك في إحياء ثقته بنفسه، وعمقي فيه قدرته على التغيير وعودته أفضل مما كان، وامدحي فيه كل تغيير إيجابي.

5- افتحي له باب الرجاء والتوبة له بطريق غير مباشر.

6- اسأليه عن الأشياء التي يحبها أو التي يشعر أنك مقصرة فيها، وكذلك فتشي أنت في أي تقصير منك، وستجدي بعض الأمور فلسنا ملائكة.

وأخيرًا -أختي الفاضلة- عليك بالدعاء والإلحاح على الله، خاصة في أوقات الإجابة أن يصلح الله لك زوجك، وأن يرده إليك مردًّا جميلاً، أكثري من الدعاء، خاصة في جوف الليل أن يصلح الله لك حاله، وأن يرده إلى دينه، وأن يعيد إليه صوابه، والله تبارك وتعالى قادر، ولا تيأسي من رحمة الله، ولا تقنطي من روح الله. والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الإمارات ورد

    الله يصبرك أختي وأنا مثلك أعاني حاليا من هذا الأمر وحقيقة رغم إيماني بالله لكني أشعر بالحزن والضعف وأنه لن يتغير لأني حاولت أن أحاوره بدون ذكر الخيانة ويرفض التغيير ويرى أنه غير مخطئ في شيء
    أصلحهم الله وأصلح حالنا وألهمنا الصبر والحكمة

  • العراق ريماس الشمري -العراق

    اختي العزيزه انا مثلك وحالتي جدا سيئه و

  • الجزائر كلتوم

    بارك الله فيك والله ان كلامك يشرح الصدر ويريح القلب ويزيل الهم فتح الله عليك من ابواب رزقه ورحمته وادامك مفتاح للخير مغلاق للشر بارك
    الله فيك

  • السودان ننوسه

    زوجي يخوني كلو ماافتح تلفونو براسل بنات بس

  • أمريكا أسماء

    لنفرض أن الأدوار متبادلة، لو رجل استشار لخيانة زوجته، أتساءل إن كان سيحصل على نفس الرد بصيغة المذكر. أو أنكم أدخلتم كل هذا في مفهوم القوامة؟ أو ليس العقاب الإلاهي واحد؟ لماذا إذن ترسيخ اعتقاد أن خيانة الرجل يهون و خيانة المرأة عهر و قذارة؟ مع أنهما معا بنفس السوء في ميزان الرحمان. بل و نصحتموها بالكتمان و التحمل و أكثر، إصلاح نفسها و كأنها من يشجعه على الزنا! و نسيتم تذكيرها أنه قبل أن يخونها فقد خان ربه، و من يخون ربه هل سيأبه لزوجة أو ولد؟ و أخيرا، تغيير إنسان ليس شيئا يسيرا كما ذكرتم، بل أصعب شيء هو تغيير شيء في شخص ما، أما إذا هذا الشخص لم و لا يريد التغيير، فلا داعي للمحاولة، فالله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.

  • عمان سارة

    انا اصعب منكم جميعا..متزوجةمن 13 سنة وزوجي قليل الرزق لذا انفق على المنزل في اغلب الأحيان بمساعدة من والدته ...انجبنا ولد وسافرنا لدولة خليجية اتسع رزقي وظل رزقه قليل وكثير من الأحيان بلا عمل ..انفق على المنزل والولد وام زوجي لانها ترعى ولدي واتق الله يهم جميعا...زوجي دائما مقصر في حقي في الفراش ..وكنت اعذره لقلة رزقه وتعب اعصابه ..اعلم انه يحادث سيدات على الانترنت و يفتح المواقع الإباحية وكنت انصحه واصبر ..اخدته ع والدته لاداء العمرة على حسابي..اكتشفت منذ فترة انه يخونني مع اخريات ومنذ اول عام في زواجنا. اخر خيانة كانت مع سيدة عرفها منذ فترة و اقام معها علاقة في اول إجازة بعد العودة من العمرة. واجهته واعترف وطلب الصفح...ما زال يعيش على حسابي لكني لا اطيق النوم معه ... اردد حسبي الله ونعم الوكيل ليلا ونهارا.. اكثر ما احزنني انه اعترف بخيانته امام والدته .. فشعرت انني اتعرى امامها..عشت معه 13 عام وراعيت الله فهل هذا جزائي ..افكر في الطلاق واخشي على ولدي ...لا تعتبروا كلامي سؤوال ..لكنه عبرة لكم

  • أوروبا هند من السودان

    أخواتي انا أعاني من نفس الألم من الخيانه

  • أوروبا هند السودان

    مشكوره اختي أسماء ربنا يحفظك

  • اليمن حزينه

    اموت بكل لحضه بعد ما اكتشفت حقيقه زوجي ربي بعيني لاني لا يمكن انسي

  • الكويت ولاء

    والله انا تعبانة من خاينة زوجي لي مو مقصرة بحقه الله يصبرنا واصلحهم

  • الجزائر حميدة الجزائر

    بارك الله فيك

  • نسيمة

    اخواتي حلي مثل حالكم زوجي يخونني منذ 9 سنوات وحالتي الان تدهورت كثيرا ولا اقوى على فعل اي شيء وهو الان ينام مع اولاده كل ما استطيع ان اقوله لك توكلي على الله انه خير الرازقين

  • أوروبا مسك عنبر

    الخيانه شي فظيع مهما الوحده حاولت تنسي بيكون هناك عدم ثقه ودا بيقتل فالاحسن ان الزوجه تواجه زوجها

  • السعودية ابو محمد

    رد الاخت اسما من امريكا...
    طبعا مافيه شك ان خيانة الزوج او الزوجة ذنبهما واحد عن رب العالمين . ولكن بالدنيا وفطريا خيانة الزوجة قد يترتب عليه اختلاط بنسب الاطفال . لان الزوج مباح له ان يتزوج اربع نساء والمراه زوج واحد . ايضا فساد الزوجة او الام له تاثير اكبر على تربية الابناء بحكم قربها الى قلوبهم .

    وفي شرع الله الحكم على الزاني او الزانية واحد .

    هذي وجهة نظري وقد اكون مخطا

  • سوريا ام رواد

    انشالله يارب والله تعبت لاني انشالله الله يردو الي ردا جميلا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً