الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تبول متكرر مع نزول قطع من الدم مع البول، فما سببه؟
رقم الإستشارة: 2244879

118788 0 758

السؤال

السلام عليكم

أبعد الله عني وعنكم كل مرض وشر وسوء.

منذ 5 أيام ذهبت للحمام، ولاحظت أثناء التبول نزول قطع دم صغيرة مع البول، وما إن خرجت حتى شعرت بأني أريد الحمام مرة أخرى، ونفس الشيء نزل البول قليلا وفيه قطع من الدم أيضا، وهذا الأمر تكرر معي لأكثر من 5 ساعات حتى تعبت ونمت.

زوجي كان مسافرا، ولم أستطع الذهاب للدكتور، وكان عندي مضاد نسيت اسمه، ولكن أظن أنه من فصيلة اموكسيل، أخذته وشربت الكثير من الماء، ونفس الشيء تكرر ذهابي للحمام، وبين كل مرة وأخرى نصف ساعة، ويكون البول فيها قليلا ويخرج بصعوبة.

وبعد 5 أيام جاء زوجي، وذهبت إلى الدكتور، وأجرى لي تحليلا ومزرعة للبول، وكان التحليل سليما، ولا يوجد به صديد، أما المزرعة فهي تحتاج إلى 3 أيام لكي تظهر النتيجة.

وأعطاني علاجا وهو: (فوار ابيماج، تاريفيد 200ملغ، ديفلوكام 150ملجم،
نوسبازم 10ملجم، غسول بيتادين).

وبالنسبة للألم: أنا أشعر بألم في الحوض كله، وليس مكانا محددا، ولكن في الأيام الأولى كنت أشعر بألم في الجهة اليسرى، أعلى البطن، ولا أدري ما هو سبب حالتي؟

هذه الحالة تكررت معي منذ 7 سنوات، وتكون النتيجة التهابا في البول، وأتعالج، وأتحسن، أما في هذه المرة فقد تعبت كثيرا، وخائفة جدا، وللعلم: أنا لا أشكو من وجود حرارة، وإنما فقط تبول قليل متكرر.

وحاليا قد توقف الدم، مع شعور غير مريح بمنطقة البول، وحرقة خفيفة تزول إن تشطفت بماء دافئ، وليس عندي أي إفرازات نسائية أو أي رائحة في المهبل، أفيدوني فقد تعبت نفسيتي من شدة التفكير.

وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم عمر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن التهاب المثانة البولية قد يكون بسبب وجود صديد في البول، أو أسباب أخرى، مثل: بعض الملوثات في الجو، أو الطعام.

وهناك نوع من التهابات المثانة يكون بسبب ضعف في جدار المثانة؛ مما يؤدي إلى تسرب بعض مكونات البول مثل: (البوتاسيوم) من الغشاء المخاطي لعضلات المثانة؛ مما يؤدي إلى حدوث التهاب في المثانة.

ويمكن علاج هذا الضعف باستخدام: (Pentosanpolysulfate Elmiron)، وهو عبارة عن أقراص 100ملجم يتم تناولها ثلاث مرات يوميا (قبل الأكل) لمدة شهرين، ثم يتم تقليل الجرعة تدريجيا حسب الحاجة.

كما أنه من المفيد تناول مضاد حيوي بسيط مثل: (Septrin DS) قرصا واحدا يوميا لمدة شهر، هذا بالإضافة إلى علاج يهدئ المثانة لكي لا تتكرر مرات التبول، مثل: Detruditol retard 4 mg tab قرصا مرتين يوميا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية ام عمر

    جزاكم الله كل خير وابعد الله عنكم كل مكروه
    شاكرة لكم من قلبي

  • رومانيا قمر

    بارك الله فيكي

  • طعيبة عبدالقادر الجزائر

    جزاكم عنا كل خير وجعل الجنة ماواكم

  • السعودية Nasser

    انا اعااني من نفس اامشكله

  • رومانيا عبده

    جزاكم الله خير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً