الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل هناك علاقة بين حساسية الأنف والحلق وكثرة البلغم؟
رقم الإستشارة: 2247378

622 0 141

السؤال

السلام عليكم

هل هناك علاقة بين حساسية الأنف والحلق وكثرة البلغم وبين التوتر والضغط النفسي، فأنا أحس بذلك كثيرا، وهذا يعيقني عن التغني بتلاوة القرآن أحيانا، ولم أكن كذلك قبل حصول هذه الضغوطات النفسية، وهل من علاج لهذه الحالة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حسن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحالة تسمى التهاب الأنف الوعائي الحركي، وهو ارتكاس عصبي للأنف تتوسع فيه الأوعية الدموية داخل الأنف مسببة ضخامة الأنسجة الأنفية والانسداد, كما تسبب زيادة في الإفراز المخاطي للغدد المخاطية داخل الأنف بالإضافة للشعور بالغليان و الحكة الأنفية.

كل هذه الأعراض قد ترتبط بعوامل فيزيائية كتغيير درجات الحرارة، والرطوبة والتعرض لتيار هوائي أو لأشعة الشمس، وقد تكون مرتبطة بالحالة النفسية.

الحل بالنسبة للأسباب العصبية هو بالعلاج السلوكي الشرطي لدى الاختصاصي النفسي للتخفيف من التوتر العصبي, وبمرافقة العلاج ببخاخات الكورتيزون الأنفي مثل ( فليكسوناز, رينوكورت, أفاميس).

هناك علاجات جراحية تتناول قطع العصب المغذي حركيا لبطانة الأنف بعمل جراحي عبر الجيوب الأنفية, وهذا الحل نادرا ما نلجأ له.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً