هل السيروكويل له تأثير منوم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل السيروكويل له تأثير منوم؟
رقم الإستشارة: 2248899

81912 0 554

السؤال

السلام عليكم
الدكتور الممتاز والرائع/ محمد عبد العليم .

أنا شاب بعمر30 سنة، أتعالج من مرض الاضطراب الوجداني ثنائي القطب.

أريد أن أعرف بعض المعلومات عن دواء السيروكويل، وهى: هل السيروكويل له تأثير منوم؟ بحيث يسبب تناوله الخمول والنعاس والرغبة في النوم، وبعد ساعات من تناول الدواء يشعر المريض بأعراض الخمول والنعاس والرغبة في النوم؟

هل الأفضل تقسيم جرعة السيروكويل العادي على مرتين في اليوم لأنه غير ممتد المفعول، أم الأفضل تناول الجرعة مرة واحدة؟ وما هي المدة المطلوبة حتى يقل عرض النوم لساعات طويلة من الوقت؟

ما الفرق بين السيروكويل العادي وال xr وال xl وأيهم أفضل؟ وبالنسبة لموضوع فتح الشهية والشعور بالجوع، هل يكون هذا العرض في البداية فقط أم يستمر بصورة دائمة؟ هل يسبب السيروكويل السكينة والهدوء للمريض؟

مع تمنياتي لكم بالتوفيق والنجاح.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ جمال حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا على كلماتك الرائعة، ونسأل الله أن ينفع بنا جميعًا.

السوركويل لا شك أنه يُحسِّن النوم بجميل مراحله: المرحلة الأولى والثانية والثالثة والرابعة، والدواء فعاليته ممتازة جدًّا، في بدايات العلاج ربما يُسبب بعض الخمول في الصباح لبعض الناس، لكن تناوله في وقتٍ مبكرٍ من الليل يمنع هذا العرض لدرجة كبيرة جدًّا.

بالنسبة للعمر النصفي للسوركويل في الدم هو حوالي عشرين ساعة، ولذا إذا كان النوع العادي يُفضل أن يتم تناوله مرتين في اليوم، بشرط أن تكون الجرعة الصباحية صغيرة والجرعة المسائية هي الأكبر نسبيًا، وذلك حتى نُقلل من فرصة النعاس في أثناء النهار.

بالنسبة للمدة المطلوبة حتى يقل عرض النوم لساعات طويلة من الوقت: هنالك تفاوت بين الأفراد، وكذلك تلعب الظروف المحيطة بهم دورًا كبيرًا في هذا الأمر، ومن تجربتي أقول: إن فترة أسبوعين هي فترة كافية جدًّا ليتطبع الإنسان ويتم بناؤه الفسيولوجي على الدواء مما يقلل من فرص النوم الطويل.

السوركويل العادي والسوركويل (XR) أو (XL)، الفروقات بينهما ليست علاجية، إنما هي متعلقة بتكنولوجيا تحضير الدواء وليس أكثر من ذلك. والسوركويل (XR) أو (XL) يُعتبر بعيد المدى في فعاليته، وهذه الأدوية متساوية جدًّا، لكني أعتقد أن الأشخاص الذين تناولوا جرعة كبيرة نسبيًا أفضل لهم الـ (XR) أو (XL)، وذلك لأن الجرعات المتعددة مزعجة لبعض الناس، كما أن السوركويل العادي يُسبب النوم أكثر من السوركويل (XR) و (XL).

فتح الشهية والشعور بالجوع – أيها الفاضل الكريم – أيضًا هي متفاوتة بين الأفراد، وفتح الشهية أيضًا متعلق بالجرعة، ونشاهده في البدايات، لكن أيضًا مع زيادات الجرعة، وأعتقد أن الإنسان إذا طبَّع نفسه منذ البداية وقاوم موضوع فتح الشهية أو على الأقل كان متحوطًا حول الشراهة التي تحدث نحو الحلويات، أعتقد في هذه الحالة نستطيع أن نقول: إنه سلوكيًا لن يزيد الوزن عند الإنسان.

السوركويل قطعًا هو مضاد للقلق، ومضاد للتوتر، ومريح للنفس، لذا هو يُسبب الكثير من الاسترخاء الداخلي والهدوء.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن عمار

    جوابك يادكتور لحالو علاج

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: