الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اختلاف الخصيتين والألم أسفل منطقة البطن، ماذا يعني؟
رقم الإستشارة: 2252337

4349 0 247

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا عندي 17 سنة، وللأسف أمارس العادة السرية منذ فترة طويلة، ولم أكن أستطيع التوقف عنها، لكن -الحمد لله- الآن توقفت عن ممارستها.

عندي اختلاف بين الخصيتين، الخصية اليمنى مرتفعة عن اليسرى، فهل هذا طبيعي؟ وأيضاً لاحظت وجود تضخم في الحبل المنوي المتصل بالخصية اليسرى لدرجة أني أستطيع رؤيته، ويتصل لأسفل الخصية، وهذا غير موجود في الخصية اليمنى، وأنا متخوف من أن تكون أعراض دوال، وعند لمس الحبل المنوي مع ضغط نفسي أشعر بتضخمه.

وأشعر أيضاً بألم في منطقة أسفل البطن، فهل هذا له علاقة أيضًا بالدوالي؟ مع العلم أني لما توقفت عن العادة السرية شعرت بتغير بسيط، والوجع أصبح أقل.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في البداية لا مشكلة مطلقاً من وجود تباينٍ في مستوى الخصيتين، فمن الطبيعي ومن الوارد أن تكون هناك خصية أعلى من خصية، و قد يكون الأمر نتيجة أمر ما في إحدى الخصيتين، مثل: دوالي الخصية اليسرى، بحيث يؤدي ذلك لأن تكون الخصية اليمنى أعلى من اليسرى، ولكن لا مشكلة في هذا.

لبيان هل هناك دوال أم لا؟ عليك بزيارة طبيب ذكورة للفحص أو عمل أشعة دوبللر على الخصيتين، وحتى في حال وجود دوال فهذا أمر شائع، ويتم متابعة الحالة من خلال عمل تحليل سائل منوي، ومتابعة هل هناك ألم نتيجة الدوالي أم لا؟ وكذلك هل هناك تأثير سلبي على حجم وتكوين الخصية أم لا؟

أما الألم في منطقة أسفل البطن، فيكون نتيجة احتقان البروستاتا في الغالب، ودليل ذلك -أيضاً- تناقص الألم مع التوقف عن العادة السرية، وللمواصلة على ذلك؛ فعليك بتجنب العادة السرية، وتجنب الاختلاط، والتزام غض البصر، والحرص على الصوم، والرياضة المنتظمة، وتجنب البرودة على منطقة الحوض، وتجنب الملابس الضيقة، وتجنب الجلوس لفترات مطولة؛ ومن ثم سيقل الألم مع الوقت.

ومرحبًا بك للتواصل معنا لمتابعة الحالة، وتوضيح أي تساؤلات.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً