الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من آلام في عضلات الرقبة وذلك بعد قيامي من النوم
رقم الإستشارة: 2255555

4460 0 211

السؤال

السلام عليكم

منذ شهر تقريبا أعاني من آلام في عضلات الرقبة، وذلك بعد قيامي من النوم، فذهبت إلى الأطباء، وتم صرف علاج (ريلاكسون) مرخي للعضلات، وشعرت بالتحسن بعدها، وقمت بقطع العلاج، إلا أن الألم نفسه عاد لي بعدها بيومين، ورجعت مرة أخرى لاستعمال العلاج نفسه.

أنا الآن في حيرة من أمري، هل أستمر عليه أم لا؟ علما أن مدة استخدامي للعلاج قاربت 12 يوما.

وحيث أني حامل لفيروس خامل بالكبد بي، هل أستمر بالعلاج، أو ماذا؟

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عمر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

إن أكثر سبب لآلام الرقبة هو شد العضلات، والعلاج بعد معرفة سبب هذا الشد، إن كان بسبب وضعية معينة للرقبة مثل الجلوس الطويل على الكمبيوتر، أو انحناء الرقبة، أو أن تكون المخدة غير مريحة.

من ناحية أخرى: فإنه يفضل أيضا وضع كمادات ساخنة على الرقبة مرتين إلى ثلاث مرات لمدة 5-7 مرات في اليوم، مع عمل تمارين لتمديد العضلة.

أما بالنسبة للأدوية: فإنه يمكن تناول الأدوية المرخية للعضلات لعدة أسابيع إن لزم الأمر، ثم التوقف عنها متى عادت الأمور إلى وضعها الطبيعي، ويفضل أن يتم العلاج الطبيعي أيضا مع تناول مرخيات العضلات.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً