ما دلالة وجود شعر على الذقن والبطن مع اضطراب الدورة الشهرية - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما دلالة وجود شعر على الذقن والبطن، مع اضطراب الدورة الشهرية؟
رقم الإستشارة: 2257247

3103 0 248

السؤال

السلام عليكم.

لدي سؤال، ولا أستطيع أن أسأل أحدا غيركم، أنا فتاة عمري 21 سنة، ولست متزوجة، كانت دورتي الشهرية في شهر 11\2014 مختلفة عن كل الشهور، فقبل موعدها بأيام، نزلت كتل بنية اللون، واستمرت أياما قليلة، وكنت أظنها دورة عادية، لكنها كانت قليلة، وبعدها فورا نزلت الدورة بغزارة، واستمرت لمدة 18 يوما، ثم طهرت، ونزلت بعد أسبوع بالضبط لمدة 8 أيام.

علماً أن دورتي الشهرية تستمر لمدة 6 أيام فقط، وكمية الدم تكون خلالها متوسطة، وانقطعت في شهر 12، ونزلت في شهر 1\2015 لمدة 13 يوما.

ويوجد انتفاخ بسيط في أسفل رقبتي منذ خمس سنوات، ومنذ 4 أشهر تقريبا، بدأ يظهر على جوانب وجهي وذقني وحول الحلمة وعلى بطني من الجهة السفلى شعر أسود، فهل سببه خلل في الغدة، أو وجود تكيس على الالمبايض؟

أشعر بالخجل والقلق من هذا الموضوع، أفيدوني جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هبة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

السمنة، وكسل الغدة الدرقية، وتكيس المبايض، أمور متداخلة مع بعضها البعض، والمحصلة اضطراب في الدورة الشهرية، وظهور الشعر الزائد في الذقن والبطن والصدر، ونزول إفرازات بنية قبل نزول الدورة بمدة، ثم غزارة الدورة، ونزولها لمدة طويلة أكثر من 7 أيام، وقد تصل أكثر من أسبوعين، وتسمى الحالة (polymenorrhagia)، وهي تعني نزول الدورة الشهرية مصحوبة بكثير من الإفرازات البنية، بسبب الخلل في التوازن الهرموني بين الهرمونات المسؤولة عن حدوث الدورة الشهرية، ويصبح هرمون الإستروجين وحده هو المسؤول عن الدورة، ويقل كثيرا هرمون البروجيستيرون بسبب ضعف التبويض.

ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى غزارة الطمث، وجود ما يعرف بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات، أو التكيس (PCOS )، كذلك فإن زيادة نشاط الغدة الدرقية أو الكسل في نشاطها، يؤدي إلى تلك الأعراض، ولذلك يجب فحص صورة دم CBC، وفحص هرمونات الغدة الدرقية TSH-- FreeT4، وعمل سونار على الرحم والمبايض، وعرض نتيجة التحاليل والأشعة على الطبيبة المعالجة، وأخذ العلاج المناسب حسب التحليل والأشعة.

ولكن عموما في حالة عدم التمكن من زيارة الطبيبة في الوقت الحالي، أو إجراء فحوصات، ولإعادة التوازن الهرموني، يمكنك تناول حبوب دوفاستون التي تحتوي على هرمون بروجيستيرون صناعي Duphaston 10mg، وتؤخذ قرصا واحدا مرتين يوميا، من اليوم 16 من بداية الدورة وحتى اليوم 26 من بدايتها، ثم تتوقفين عنه؛ حتى تعطين الفرصة للدورة بالنزول، ويتكرر ذلك لمدة 3 إلى 6 شهور، مع تناول قرص بروفين 600 مج، بداية من اليوم الرابع للدورة وحتى يرتفع الدم -إن شاء الله-، وبالتالي سوف تنتظم دورتك الشهرية، ولا داعي للقلق أو الخوف.

وفي حالة الوزن الزائد، يجب العمل على إنقاص الوزن من خلال حمية غذائية، وممارسة الرياضة، مع تناول أقراص جلوكوفاج 500 مج مرتين يوميا بعد الغداء والعشاء؛ للمساعدة في علاج التكيس، وضبط مستوى الهرمونات، وتنظيم الدورة الشهرية، ويمكن فحص صورة الدم، وفي حال نقص نسبة الهيموجلوبين، يمكنك تناول حبوب Ferose F، وهي تحتوي على حديد وفوليك أسيد، لتقوية الدم،
ومن الأدوية التى تناسب علاج غزارة الدورة الشهرية أيضا، وتكرار النزيف، هو Ormeloxifene 30 mg، يؤخذ مرتين أسبوعيا لمدة شهرين، ثم مرة واحدة أسبوعيا لمدة 4 شهور.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: