الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج ترهلات البطن بعد الولادة
رقم الإستشارة: 226176

10629 1 495

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إنني أبدي إعجابي بموقعكم الرائع، فجزاكم الله عنا كل خير .

لدي والحمد لله طفلان، كانت ولادتهما بعملية قيصرية، ولدت طفلي الثاني منذ شهرين.
المشكلة هي الترهلات التي حصلت في بطني، فشكلها سيئ جداً وأعاني من تعليق زوجي والمقربين، فهم يسخرون مني لأن شكل بطني عجيب وكأني ما زلت حاملاً.

ثانياً: كنت قد قرأت في أحد المواقع عن فائدة مزج الشاي الأخضر والزنجبيل الأخضر وقشر الرمان الناشف معاً وشربها، وفائدتها في التخلص من الكرش (البطن الزائد).

فأرجو منكم أن تُفيدوني عن ذلك، وأن تدلوني على الحلول المناسبة.
ولكم جزيل الشكر.



الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مسلمة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،

1- أفضل الوسائل الناجحة هي ممارسة التمارين الرياضية كل يوم، حتى من غير وجود الحمل، بحيث يكون جسم المرأة مشدوداً دائماً، وبالتالي غير معرض لظهور أي ترهلات مستقبلية.

2- إذا لم تكن المرأة من اللواتي يداومن على ممارسة الرياضة، فالأفضل أنها تتوجه إلى مركز متخصص أو التوجه إلى أخصائية علاج طبيعي لوضع برنامج خاص لها، ويعتمد البرنامج على وضع المرأة الصحي ووزنها وعدد مرات الحمل.

3- إذا لم تكن المرأة تمارس الرياضة ولم تقم بعمل برنامج للوقاية، فيجب عليها التوجه وعمل برنامج آخر لحالات ما بعد الولادة، وسأعرض هنا بعض التمارين التي ستفيد بإذن الله من إرجاع البطن إلى وضعه الطبيعي:

أ- في اليوم الأول بعد الولادة:
- تمارين تنفس وذلك بأخذ نفس عميق من الأنف وإخراجه من الفم وتكراره أكثر من مرة.
- النوم على الوجه لمدة ساعة على الأقل.
- انقباض عضلات البطن والمحافظة عليها لفترة قليلة ثم أخذ استراحة قليلة ثم انقباضها مرة أخرى وهكذا.

ب- اليوم الثاني:
- إعاده التمارين الأولى.
- تمارين للأرجل برفعها وتنزيلها.
- عمل تمارين للأطراف العلوية.
- عمل تمارين لعضلات الحوض.

ج- اليوم الثالث والرابع والخامس:
- إعادة التمارين السابقة.
- تمارين دوران للحوض.
- تمارين لتصحيح القوام.

د- المداومة على التمارين السابقة:
تمارين السويدي، وهي تمارين المعدة والظهر، وذلك مع زياده تكرار هذه التمارين كل يوم عن الذي قبله لمدة شهر تقريباً.

والله الموفق.





مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً