الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خطب ابنتي شاب مصلٍ غير أنه كان يتعاطى المخدرات، فهل أقبل به؟
رقم الإستشارة: 2271657

1523 0 152

السؤال

أتى شاب خاطب لابنتي العشرينية، وعند السؤال عنه تبين أنه مصل ولكنه يتعاطى الحشيش، وقد أقر بأنه كان يتعاطى، وتوقف عن ذلك، مع العلم أنها متعلقة به. فما العمل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ bammaou حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمرحبا بك -أستاذنا الفاضل- في موقعك، ونشكر لك الاهتمام والسؤال، ونسأل الله أن يقدر لابنتك الخير وأن يصلح الأحوال، وأن يحقق لنا ولكم في طاعته الآمال.

أعجبنا وأسعدنا حرصك على السؤال عن خاطب ابنتك، وسرنا كونه من المصلين، ونتمنى أن يكون من التائبين؛ فالتوبة تجب ما قبلها، والتائب من الذنب كمن لا ذنب له.

وإذا كان الشاب قد طرق الباب وارتاحت إليه بنتنا الكريمة، فالصواب أن نوافق عليه مع ضرورة التأكد من تركه للمخدرات، فإن ادعى أنه تاب فاشكروا له ذلك، وأخبروه أنه شاب جيد ولكن لا تستقيم مع الحشيش حياة، ثم شجعوه على الابتعاد عن رفقة الشر.

وهذه وصيتنا للجميع بتقوى الله، ثم بكثرة اللجوء إليه، ونسأل الله لنا ولكم التوفيق والسداد.

أحسنتم بتواصلكم مع موقعكم، ونطمع في الاستمرار، ونتمنى أن تكونوا إلى جوار بنتكم والشاب، حتى ينتفعوا من قربكم ونصحكم، والرجل يشعر بأهمية المرأة من خلال حرص أهلها وقربهم منها، ويدرك أنه تزوج بنت كرام.

نسأل الله أن يقدر لهما الخير وأن يجمع بينهما على الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً