الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأغذية الخاصة بمرضى الحساسية من الجلوتين أو السكري مفيدة لتخفيف الوزن؟
رقم الإستشارة: 2273310

4075 0 213

السؤال

السلام عليكم

حفظكم الله ورعاكم.

هل الأغذية الخاصة بحساسية المعدة الخالية من الجلوتين من دقيق أو معكرونة أو بسكويت وكل الأغذية المشابهة تسبب زيادة الوزن؟ أو انتفاخ البطن (الكرش)؟ وهل هذه الأغذية فيها قيمة غذائية يستفيد منها الجسم؟ أو يجب أن أتناول المكملات الغذائية؟ وهل صحيح أن أي مكمل غذائي أو أي نوع من الفيتامينات يجب أن يتم أخذه مدة ثلاثة أشهر وأكثر، وإذا قلت المدة عن ذلك لن يستفيد منه الجسم؟

أتمنى نصحي بأكثر من نوع من الفيتامينات والمعادن، أو أي مكمل غذائي بشرط ألا يفتح الشهية أو يزيد الوزن، لأني أرغب في أن يستفيد منها جسمي، فالأنواع كثيرة ويصعب علي أن أحدد أيهم أنسب، للعلم أنا عزباء وعمري 27 سنة.

وأتساءل عن الماء، الذي أعرفه أنه يساوي صفرا في السعرات الحرارية، لكن لماذا -ليس دائما- عندما أشرب الماء أشعر بانتفاخ في البطن لا يزول إلا بعد خمس ساعات تقريبا بالتبول المتكرر، أو وضع حزام رجاج على البطن بأي كريم حارق لدهون مثل زنجبيل أو غيره؟

ومن أجل إنقاص الوزن، أيهما أفضل: أن أتناول الأطعمة الخاصة بمرض السكري أو من لديهم حساسية المعدة من الجلوتين؟ مع أني غير مصابة بأي منهما، ولكن أريد الأطعمة الأفضل التي يستفيد منها الجسم ولا تزيد الوزن.

وجزاكم الله عنا كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رغد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأغذية الخالية من الجلوتين لا تعتبر أغذية قليلة السعرات، لذا ليست من الوصفات الأساسية في تخفيض الوزن، وإنما تم تصنيعها لمن يعانون من التحسس لهذه المادة، وعند الإكثار من تناولها فمثلها مثل أي نوع من النشويات يمكن أن تتسبب في زيادة الوزن إذا كان معدل السعرات عاليا، وهي لا تعتبر ذات قيمة غذائية مختلفة عن النشويات الأخرى، فالفرق الوحيد هو خلوها من الجلوتين والذي يسبب أعراضا شديدة لمن يعانون من التحسس له.

أما المكملات الغذائية كما ذكرت فهي كثيرة في الصيدليات، وهي لا تتسبب في زيادة الوزن إذا أخذت بالطريقة المناسبة، وينصح باستخدام أحدها إذا كنت ملتزمة بنوع من الحمية القاسية، والتي قد تتسبب في نقص في بعض هذه العناصر، ولكن إما أن يقوم الطبيب بقياس النسبة وإما أن تستشيري أخصائي التغذية لمعرفة أسماء العناصر التي يحتاجها الجسم ولا يتطلب أخذها مدة ثلاثة أشهر، فالحاجة لها تختلف من شخص إلى آخر، انتفاخ البطن بعد شرب الماء يعتمد على مدى النشاط الذي تمارسينه، فإذا كان نشاطك قليلا يمكن أن تبقى كمية الماء لفترة أطول، أما إذا كنت تمارسين الرياضة باستمرار فيستطيع الجسم التعامل مع الماء بسرعة أكبر، وجزء من أسباب زيادة الوزن تراكم الماء في الجسم عند من لا يمارسون الرياضة بصورة مستمرة.

ومن الأفضل استخدام المركبات التي تحلي الأطعمة عند مرضى السكر، لأنها تحتوي على سعرات حرارية أقل من الأطعمة الطبيعية، لكن لا يجب الإكثار منها، أما التي لا تحتوي على الجلوتين فكما ذكرت لا تعتبر أطعمة حمية لتخفيض الوزن، وإنما حمية لمرضى السيلياك، وهو مرض التحسس من الجلوتين الموجود في القمح والشعير والردة.

شفاك الله وعافاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً