تركت تناول الدخان وما زلت أتناول الشمة ما نصيحتكم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تركت تناول الدخان وما زلت أتناول الشمة، ما نصيحتكم؟
رقم الإستشارة: 2277489

3189 0 213

السؤال

السلام عليكم

كنت أدخن، وبعون الله تركته، بفضل الله ثم بالعلاجات، ولله الحمد، وما زلت أتناول الشمة، منذ زمن، ولا أدري هل لها علاج أم لا؟!

علماً أن العلاج نفع معي، وبفضل الله تركت الدخان بصورة كاملة.

هل أجد لديكم علاجاً؟

وأدعو الله جل في علاه أن يوفقني وإياكم لما فيه الخير والصلاح.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الرحمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحمد لله تعالى الذي أعانك على ترك الدخان، ونسأل الله أن يعينك على ترك الشمَّة.

- أود أن أوضح الحقائق العلمية التالية:

يُدخن المدخنون لأسباب مختلفة، ولكنهم يستمرون في التدخين لأنهم أدمنوا على ما يُعرف بمادة النيكوتين، وهذه المادة تُوجد في التبغ، وهي المادة الرئيسية المكوِّنة للدخان والسجائر، وهي التي تؤدي إلى الإدمان، فالمدخنون يستمرون في التدخين لأنهم أدمنوا على مادة النيكوتين.

وطبعًا هناك عدة طُرق للتخلص من إدمان النيكوتين.
- أول هذه الطرق: يجب تحديد يوم تترك فيه التدخين في هذا اليوم، سوف يُصيبك قلق وتوتر لمدة يوم أو يومين، وتزول هذه الأعراض، ولكن قد تستمر معك (الخرمة) والشوق للتدخين.

إذا كنت من الذين يُدخنون بشراهة – أي عشر سجائر فما فوق – فإنه يمكنك أن تستعمل ما يُعرف ببدائل النيكوتين، وهي ثلاثة بدائل:

- لاصقة النيكوتين، وهي متوفرة في الصيدليات، ويمكن استعمالها لمدة ثلاثة أشهر، تُلصق على الجلد، وبعد ذلك تُزال.

- لبان أو علكة النيكوتين، ويمكن مضغها، وهي تُعطي تعويضًا للجسم عن النيكوتين في فترة التوقف من التدخين.

- بخاخ النيكوتين، أيضًا يمكن أن يستعمل، وموجود في الصيدليات أيضًا.

كل هذه البدائل تعوض عن النيكوتين وهي تساعد في التوقف من التدخين، وعدم الرجوع إليه.

أمَّا عن الشمَّة: فهي أيضًا تُصنع من التبغ، وتصنع بطريقة مختلفة عن السجائر، ولكن أيضًا توجد بها مادة النيكوتين، فقد استبدلتَ الدخان بالشمَّة، والمشكلة واحدة، فإنك ما زالت تستعمل مادة النيكوتين، وإن شاء الله تعالى تعزم كما عزمت في ترك التدخين تعزم وتترك الشمَّة نهائيًا، ويمكنك الاستعانة بالبدائل التي ذكرتها لك للتخلص من إدمان النيكوتين، وهي إمَّا في السجائر أو الشمَّة.

وفَّقك الله وسدَّدك خُطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: