الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

النوم على البطن وأثره على القضيب
رقم الإستشارة: 2282306

10918 0 258

السؤال

السلام عليكم.

أنام على بطني، وأحيانا ينتصب القضيب وأنا نائم على بطني، وسمعت في بعض الأحيان صوت طقطقة للقضيب، فذهبت لطبيب فقال لي: أنك سليم، ولكني أخاف الآن من وضعية النوم، فأحاول أن أنام على ظهري تجنباً للأمر، ولكن أجد نفسي مستيقظا على بطني، ويأتيني الخوف أن يكون قد حدث شيء للقضيب كطقطقة أو تمزق في الأنسجة أو كسر.

سؤالي الأول: كيف أتجنب هذه المشكلة؟

السؤال الثاني: قمت بتقبيل فتاة، واختلط اللعاب، بعدها بــ 4 شهور عملت تحليلاً للإيدز وفيرس بي، وكانت النتيجة سلبية، ولكن تكرر الأمر بعد التحليل مع نفس الفتاة، فهل أحلل مرة أخرى؟ الأمر مر عليه 7 شهور، ولكني وسوست الآن.

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ undertaker حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأخ الكريم: طريقة وضعية النوم هذه تعتبر سلوك وتعود، وليس هناك أدوية أو نصيحة تغير هذه الوضعية، غير أنك تحاول التعود على النوم على الجنبين والظهر مثل عموم الناس، ومع التعود شيئاً فشيئاً بالإمكان تغيير الوضعية.

موضوع انتقال فيروس الإيدز عن طريق التقبيل الخفيف لم يثبت علمياً، إلا إذا تم جرح منطقة التقبيل وحصل نزف دموي، ويكون أحد الطرفين مصاباً بالفيروس.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً