الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بألم في بطني عند التفكير في الأمور المتعلقة بالجنس!
رقم الإستشارة: 2283099

2519 0 190

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري (26) عاماً، غير متزوجة، أشعر بالألم في أسفل بطني عند التفكير بالجنس، أو حتى عندما يتحدث أحد أمامي بهذه الموضوع، وأشعر بما يشبه الوخز يسري من بطني حتى الأمعاء.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منار حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الإثارة الجنسية تؤدي إلى حدوث احتقان في أوعية الحوض, وخاصة في أوعية الرحم والمبيضين, هذا الاحتقان يهدف إلى تحضير الجهاز التناسلي الأنثوي للقيام بوظيفته التي خلق من أجلها, وهي الحمل والإنجاب, وفي الحالة الطبيعية، فإن هذه الآثارة الجنسية يتم تفريغها بطريقة فيزولوجية طبيعية، عن طريق العلاقة الجنسية الشرعية, فلا تسبب الألم، ولا تترك آثاراً سلبية على أعضاء الحوض, لكن في حال تكرر حدوث هذه الآثارة باستمرار، مع ما يرافقها من احتقان، ومن دون أن يحدث لها تفريغ فيزيولوجي وطبيعي, فإن الاحتقان والتوسع في الأوعية الدموية يستمر لفترة طويلة, وقد يسبب الضغط على الأعصاب المجاورة في الحوض, وهو ما قد يؤدي إلى الشعور بالألم والثقل والوخز وغير ذلك من الأعراض.

نصيحتي لك ولكل أخواتي وبناتي السائلات هي: الابتعاد عن كل ما يثير الغريزة, وشغل الوقت بكل ما هو مفيد وله مردود إيجابي على النفس والجسد في الدنيا والآخرة.

أسأل الله عز وجل أن يوفقك إلى ما يحب ويرضى دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً