الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طفلي غير منتظم في نومه، فكيف أتصرف حيال هذه المشكلة؟
رقم الإستشارة: 2292092

6334 0 264

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ابني الرضيع عمره 5 شهور -ولله الحمد- نومه غير منتظم، حيث يبقى مستيقظا كل يوم حتى الفجر، مما يسبب لي الإرهاق والعناء، أحاول جاهدة أن أبقيه قدر المستطاع مستيقظا خلال ساعات النهار، لكنه يميل إلى أن ينام ساعتين، ويستيقظ ساعتين خلال النهار حتى الليل، فيبقى مستيقظا للفجر، وهكذا.

كيف يمكنني تغيير نظام نومه؟ وما هو الجدول اليومي المناسب للرضيع في هذا العمر؟ وبشكل عام ما هي أفضل ساعات لنوم الرضيع؟

بعد فترة يدخل الشتاء، ويطول الليل، فهل من المفيد جعله ينام ببداية الليل أم أحاول أن أبقيه مستيقظا قدر الإمكان، حتى ينام بعدها أطول فترة ممكنه؟ وما هي الفعاليات المناسبه لهذا الجيل؟ فأحيانا أجد أن الوقت طويلا ولا أعرف كيف أشغله.

جزاكم الله عنا كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فتنظيم النوم عند الطفل الرضيع يبدأ من الشهور الأولى، لكن لا نتوقع انتظام نومه إلا بعد الستة أشهر الأولى، و بدء مرحلة إدخال الطعام، الأمر يحتاج لنظام محاولة تعريف الطفل بأن هناك وقتا نهاريا للاستيقاظ ووقتا ليليا، ويكون ذلك بإطفاء الأنوار ليلا في المكان الذي يوجد به الطفل، وعدم وجود أصوات ونشاط واضح بالمنزل يحسه الطفل، حتى يدرك الطفل مع الوقت أن هذا وقت السكون، والخلود للنوم، يجب إشباع الطفل بإعطائه وجبة ليلية، ومن ثم إرضاعه، من الممكن تعويده على سماع هدهدة بصوت خافت، لا يسمعها إلا عند حلول وقت النوم فقط ليلا، مع الوقت يتعود الطفل على النوم في موعد مناسب.

المشكلة دائما تكمن في أن الأمور في كثير من البيوت تغيرت، وأصبح السهر لوقت متأخر من الليل شائعا، وهناك أصوات وإضاءة قوية وصخب ونشاط في المنزل، وهذا يجعل الطفل يستيقظ، وإن أردنا حقا تنظيم نومه، فيجب أن نغير من عاداتنا الجديدة غير الصحية، بالحرص على النوم في موعد مناسب، والاستيقاظ المبكر، النوم نهارا لا يجب أن يتعدى ساعة نهارية، وبعدها نوقظ الطفل حتى ينام ليلا بشكل جيد.

في مثل عمر طفلك خمسة أشهر، الطفل يمسك ببعض الألعاب التي تصدر صوتا مثل الشخشيخة والعضاضة، ولكن يجب اختيار أنواع جيدة الخامة وتنظيفها باستمرار، من الممكن تعويد الطفل على سماع القرآن لفترة يومية من ربع إلى نصف ساعة.

هذا، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً