أعاني من خوف شديد ورهبة عند الخروج من المنزل. - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من خوف شديد ورهبة عند الخروج من المنزل.
رقم الإستشارة: 2294741

3489 0 187

السؤال

السلام عليكم..

أنا من الجزائر، متزوجة، أعاني من خوف شديد عند الخروج من المنزل، وتنتابني رعشة وخفقان وحرارة وشعور بالسقوط، أموت ألف مرة في اليوم عند خروجي، ولا أمارس حياتي طبيعيا، ولا أستطيع الخروج مع أولادي، فهل يوجد علاج؟ أرجوكم ساعدوني لأصبح إنسانة طبيعية.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هيبة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نشكرك على ثقتك في إسلام ويب، وأؤكد لك أنني قد تدارستُ رسالتك بكل تفاصيلها، وأنتِ قد أكَّدتِّ تأكيدًا قاطعًا أنك تعانين من قلق المخاوف، بكل تفاصيله، بأعراضه النفسية وأعراضه الجسدية، ومرَّة أخرى أؤكد لك أنني قد تفهمتُ طبيعة حالتك، وأعرفُ درجة الألم النفسي التي تُسببه لك، وأوّل ما أؤكده لك أن هذه الحالة يمكن أن تُعالج وتُعالج بصورة ممتازة ومثالية جدًّا.

هنالك علاج دوائي، والعلاج الدوائي هو العلاج الأساسي في حالتك، لأن العلاج الدوائي سوف يُمهِّد لك القدرة على الخروج بسهولة، ومن ثمَّ تواصلي نشاطك الاجتماعي، وتُحقِّري فكرة الخوف بصفة تامة، وهنا يكتمل العلاج السلوكي.

أنت لديك أشياء إيجابية كثيرة جدًّا في حياتك، لديك الأسرة، لديك عوامل الاستقرار، فلا بد أن تكوني إيجابية.

أيتها الفاضلة الكريمة: اذهبي الآن وقابلي الطبيب النفسي، وسوف تجدين منه -إن شاء الله تعالى- النُّصح الكامل، وإن لم تستطيعي الذهاب إلى طبيبٍ نفسي فاذهبي إلى أي طبيب -طبيب الباطني، طبيب الأسرة- ولا بد أن يُصْرَفْ لك علاج، وعقار (زولفت Zoloft) والذي يسمى علميًا باسم (سيرترالين Sertraline)، سيكون هو الدواء المثالي بالنسبة لك، يليه عقار يعرف تجاريًا باسم (سبرالكس Cipralex)، ويعرف علميًا باسم (استالوبرام Escitalopram)، أو عقار يعرف تجاريًا باسم (زيروكسات Seroxat)، ويسمى علميًا باسم (باروكستين Paroxetine)، كلها أدوية فاعلة، ممتازة، لكن لا بد أن تتناولي العلاج بصفة منتظمة، وأنا يمكن أن أعطيك مثالاً للطريقة التي يُؤخذ بها العلاج.

مثلاً: إذا كان اختيارك هو عقار زيروكسات، فيُفضَّل (يعرف تجاريًا باسم (Seroxat CR)، وهو موجود في الجزائر، ويسمى (ديروكسات Deroxat)، الجرعة هي 12.5 مليجراما، تبدئين في تناولها يوميًا لمدة أسبوعين، بعد ذلك تجعليها خمسة وعشرين مليجرامًا يوميًا، تستمري عليها لمدة أربعة أشهر، ثم 12.5 مليجراما يوميًا لمدة ثلاثة أشهر، ثم 12.5 مليجرام يومًا بعد يوم لمدة شهرٍ، ثم 12.5 مليجراما مرة واحدة كل ثلاثة أيام لمدة شهرٍ، ثم تتوقفين عن تناول الدواء.

يُضاف إلى الديروكسات CR دواء آخر يعرف تجاريًا باسم (إندرال Inderal)، ويعرف علميًا باسم (بروبرانلول Propranlol)، وهو دواء رائع جدًّا لإزالة الأعراض الجسدية لقلق المخاوف، إلَّا أنه لا يُستعمل فقط في حالة الأشخاص الذين يعانون من الربو.

جرعة البروبرانلول هي حبة صباحًا ومساءً، قوة الحبة عشرة مليجرامات، تتناولي هذه الجرعة لمدة شهرٍ، ثم حبة واحدة صباحًا لمدة شهرٍ، ثم تتوقفي عن تناوله، وتستمري على الديروكسات CR بنفس الكيفية التي ذكرتها لك.

أيتها الفاضلة الكريمة: لا بد أن يكون لك برامج يومية للتفاعل الاجتماعي، هذا أمرٌ مهم جدًّا، وبعد أن تتناولي الدواء لمدة شهرٍ سوف تحسِّين بارتياح كبير جدًّا، هنا ابدئي برامج التواصل الاجتماعي، والبرامج السلوكية التي يجب أن يصحبها الفكر الصحيح، وهو تحقير فكرة الخوف، وأن تكوني إيجابية في كل شيء: في تفكيرك، في أفعالك، وفي مشاعرك.

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: