أريد أن أنحف لأرتاح صحيا ونفسيا - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أريد أن أنحف لأرتاح صحيا ونفسيا
رقم الإستشارة: 2297164

7532 0 209

السؤال

السلام عليكم.

أود أن أشكركم على هذا الجهد المبذول من سعادتك لمساعدتنا، جزاكم الله ألف خير.

مشكلتي أني سمينة منذ عمر 4 سنوات، والآن عمري 26 عاما، أتمنى أن أرى نفسي نحيفة، أصبح وزني قبل 3 أعوام 115 وطولي 167، قمت بإنقاص وزني إلى أن صار 83 كيلو، وبعد سنتين استرجعت هذا الوزن وأصبح 117، كل ذلك بسبب عدم ممارسة الرياضة، وأكلي غير صحي، ونفسيتي غير جيدة.

والآن ليس لدي إرادة أبدا لإنقاص وزني، وعندما أريد أن أعمل ريجيما؛ أبدأ بالصباح بأكلٍ صحيٍ ثم في الغداء آكل من خارج المنزل لظروف عملي الميداني، رغم إحساسي بالتعب لكني آكل، والآن أنا خائفة من المرض، لا أستطيع الحركة أو المشي جيدا، وأيضا لا أستطيع تمالك نفسي.

مع العلم أني آكل مرتين في اليوم فقط، وليس كميات كبيرة. أريد أن أنحف لتتحسن نفسيتي.

أريد مساعدتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ آلاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لديك تجربة شخصية جيدة في إنقاص الوزن، ومن المؤكد أنك تتذكرين الشعور بالحالة الصحية ووزنك 83 كجم فقط، بخلاف الشعور ووزنك 117، وهذه التجربة الشخصية هي المفتاح الذي يفتح لك أبواب الإرادة من جديد، خصوصا وأنت على علم بسبب ما وصلت له من وزن زائد وهو الطعام غير الصحي والوجبات خارج المنزل، والتوقف عن ممارسة الرياضة، وبالتالي فإن السعرات الحرارية التي يتم تناولها أكبر بكثير من الاحتياج اليومي، وما زاد عن الاحتياج اليومي يتم تخزينه في صورة كتلة دهنية، ولك الحق في التخوف من الأمراض المزمنة، حيث أن السكر وارتفاع الضغط وارتفاع الكولسترول والدهون الثلاثية واضطراب الدورة الشهرية وتأخر الإنجاب من توابع السمنة والوزن الزائد.

والأطعمة عموما لها مؤشر يُسمى glycemic index أو مؤشر السكر في الطعام، وعلى رأس هذا المؤشر في نسبة السكر الزائد العسل والتمر، ونسبة السكر فيها 100%، وفي أسفل المؤشر الملفوف للأكل على شكل سلطات وليس محشيا بالأرز والمكسرات، وكذلك في أسفل ذلك المؤشر الزهرة والقرنبيط، والأعشاب الخضراء: البقدونس والشبت والجرجير والبصل الأخضر، وتصل نسبة السكر فيها إلى أقل من 10%، وبينهما تتدرج الأطعمة والفواكه والأشربة، فالماء مثلا لا يوجد به سعرات حرارية أو سكر، ويستخدمه البعض في الرجيم بدلا عن العصائر، وكلما شعرت بالجوع يمكنك شرب الماء، كذلك فإن التفاح الأخضر أقل سكراً من الأحمر، والتفاح الأحمر أقل سكراً من العنب والموز، والعنب أقل سكراً من التمر، وأرجو أن يكون المعنى واضحا الآن، فكل الأطعمة ذات السكر العالي مثلا الشكولاتة والمياه الغازية والحلويات تزيد الوزن، والأطعمة مثل السلطات والخضار المطبوخ والطازج، والفاكهة قليلة السكر، تساعد على إنقاص الوزن؛ لأن كمية السعرات الحرارية فيها قليلة.

والمهم الإرادة القوية، والاستمرار على نظام قابل للتنفيذ، وليس نظاما قاسيا لفترة قصيرة ثم نعود لنأكل كميات كبيرة من الطعام.

وأخيراً: يجب أن تحددي هدفا أسبوعيا، وهدفاً شهريا، والعمل على الوصول إلى ذلك الهدف، وليكن نصفاً إلى واحد كجم في الأسبوع، وبالتالي يمكنك إنقاص 2 إلى 4 كجم في الشهر دون إجهاد ودون عذاب الحمية والجوع، مع أهمية وجبة الإفطار المعتدل مثل: الفول بدون زيت، أو الأجبان قليلة الدسم، أو البيض المسلوق مع الخبز الأسمر، في تنشيط جهاز الهدم catabolism، وبالتالي يتم هضم طعام الإفطار ومثله من المخزون الدهني في الجسم مما يساعد في النهاية على إنقاص الوزن.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً