أعاني من التهابات وإفرازات مهبلية فهل يمكن حدوث الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التهابات وإفرازات مهبلية، فهل يمكن حدوث الحمل؟
رقم الإستشارة: 2305641

31484 0 332

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة متزوجة منذ 3 أشهر، أعاني من إفرازات وحكة، فذهبت إلى عيادة النساء حيث قالت لي الطبيبة: بأن لدي التهابات بسيطة، ووصفت لي تحاميل مهبلية ألبوثيل، وطلبت مني استخدامها بعد انتهاء الدورة، ولمدة ستة أيام، مما يعني بأن آخر تحميلة ستكون في يوم 11 من الدورة.

سؤالي هنا: هل مفعول هذه التحاميل قد يؤثر على التبويض؟ علماً بأن دورتي 26 يوماً، وهل يمكن أن يحصل الحمل في هذا الشهر، أو أنه أمر مستبعد بسبب استخدام هذه التحاميل، وهل يمكن أن نبدأ بالجماع بعد انتهاء كورس العلاج مباشرة، مثلاً في اليوم 12 من الدورة؟

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فاطمة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

تحاميل Albothyl يتم وضعها في الفرج، لعلاج الالتهابات البكتيرية والفطرية في الفرج، ولا تؤثر تلك التحاميل على التبويض، بل العكس هو الصحيح، حيث أن علاج الالتهابات يعيد التوازن إلى بطانة الفرج، ويسمح بوصول الحيوانات المنوية إلى البويضة وتخصيبها، ولا داعي للقلق، حيث أن مدة 3 شهور بعد الزواج مدة قصيرة للغاية، وكلما مر الوقت كلما زادت فرص الحمل، وعلاج التهابات الفرج مهم للتخلص من أحد أسباب تأخر الحمل.

وفرص الحمل موجودة، طالما تم الجماع في الوقت المتوقع للتبويض، والذي يحدث في اليوم الثاني عشر من بداية الدورة، أو بعد أسبوع من الغسل، ويمكن حساب موعد التبويض عن طريق طرح 14 من التاريخ المتوقع للدورة الشهرية التالية، ويمكن عمل اختبارات التبويض، أو سونار على المبايض والرحم في الوقت المتوقع، وكل ذلك طرق يمكن اتباعها لمعرفة وقت التبويض.

ولا يوجد مانع للجماع، سواء أثناء العلاج أم بعده، فقط يجب أن تعلمي أن التهابات الفرج البسيطة ليست هي السبب الوحيد في تأخر الحمل، ويحدث الحمل في الشهر الأول بعد الزواج، لحوالي 3 حالات من كل 10 سيدات متزوجات حديثا، وكلما مر الوقت كلما زادت فرص الحمل، ومن الضروري تناول حبوب Ferose F التي تحتوي على الحديد، وعلى فوليك أسيد، مع أخذ حقنة واحدة من فيتامين (د) 600000 وحدة دولية في العضل كل 6 شهور، لأنها مهمة لتقوية العظام، وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد، مع تناول الخضروات والفواكه ومنتجات الألبان.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر سهام

    الله يشفيك وتحملي في القريب العاجل ،أنا أيضا أعاني مثلك.

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً