أعاني من استمرار نزول الدم حتى بعد انتهاء الدورة فما سبب ذلك - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من استمرار نزول الدم حتى بعد انتهاء الدورة، فما سبب ذلك؟
رقم الإستشارة: 2312804

7919 0 157

السؤال

السلام عليكم..

عمري 21 سنة، وغير متزوجة، ولا أعاني من السمنة، منذ سنتين تقريباً بعد الدورة الشهرية ينزل علي دم ويستمر إلى وقت نزول الدورة الأخرى، مصحوبا بقطع من الدم، ولونه يكون أحمرا مائلا للبني، وقد أجريت سونارا، وكان كل شيء جيدا، والمبايض في حالة جيدة أيضا، ثم عملت تحليلا للحديد، وكان 10، وعملت تحليلا للهرمونات أيضا، وكانت بحالة جيدة، وعملت تحليل T.S.H وأيضا FT4 و FSH و LH، وأيضا عملت تحليلا لهرمون الذكورة، وجميع التحاليل في حالة جيدة، فأعطتني الدكتورة حبوب كلمين، واستمررت عليها لثلاثة أشهر، ولم أر أي تحسن.

في أول شهرين أخذت مع الكلمين حبوب بريمولوت، وخلال استخدامهم لم ينزل الدم، أما في الشهر الثالث طلبت مني الطبيبة إيقافها، ولكن الدم نزل، فما الحل؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Bashayer حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نزول الدم بشكل متواصل ومستمر أحيانا حتى الدورة الأخرى، مع نزول دم متجلط (قطع دم) مرتبط بخلل في التوازن الهرموني في معظم الحالات، ومن أهم أسباب ذلك التكيس على المبايض، ولكن هناك أسباب أخرى، ومنها:

البطانة المهاجرة، وهي تعني وجود الأنسجة المبطنة للرحم خارج مكانها، ويمكن أن توجد خلايا البطانة المهاجرة في عنق الرحم أو المبايض، أو الحوض نفسه، وهي تستجيب للتغير في الهرمونات للدورة الشهرية، وتؤدي إلى نزول الدم المتكرر.

ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى نزول الدم المتكرر: وجود بعض التليفات في عضلة الرحم Fibroids، أو وجود أمراض الدم، والتي تؤدي إلى عدم تجلط الدم عند التعرض للجروح، وهناك اختبارات لذلك مثل: PT & PTT لبيان سرعة النزف، كذلك فإن الخلل في وظائف الغدة الدرقية يؤدي إلى النزف المستمر.

والحمد لله أن وظائف الغدة لديك طبيعية، ولذلك من المهم عمل سونار على الرحم والمبايض، وقياس نسبة هرمون بروجيستيرون في اليوم ال 21 من بداية الدورة.

ولعلاج البطانة المهاجرة، أو الأكياس الوظيفية، أو التكيس على المبايض:

يمكن تناول حبوب منع الحمل ياسمين لعدة شهور وليس لشهر واحد، ويكون بمعدل قرص واحد يوميا حتى انتهاء الشريط، ثم التوقف حتى تنزل الدورة الشهرية، ثم تناول الشريط التالي، ثم تناول حبوب دوفاستون التي لا تمنع التبويض، وجرعتها 10 مج تؤخذ يوميا من اليوم ال 16 من بداية الدورة حتى اليوم ال 26 من بدايتها، وذلك لمدة 3 شهور أخرى، حتى تنتظم الدورة الشهرية أو يحدث الحمل، مع ضرورة تناول حبوب الحديد وفوليك أسيد مثل أقراص Ferose F مرتين يوميا لتعويض الفاقد من الدم، مع التغذية الجيدة من البروتين الحيواني والفواكه.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: