الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التهاب الجهاز التناسلي والبقع الصفراء فكيف أشفى نهائيا؟
رقم الإستشارة: 2321541

1962 0 179

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 28 سنة ومتزوج، أصبت بمرض السيلان أنا وزوجتي، وأخذت تحاليل الدم والبول، وتحليل العينة، وكانت سليمة، وليس هناك سوى الصديد، قمت بعمل التدليك للبروستاتا مع الدكتور، وأخذ العينة، وقال بأنها سليمة، وصف المضادات الحيوية، وطلب الانتظام عليها.

زوجتي تعافه بشكل كامل، وأجد بقعا صفراء داخل السروال الداخلي بشكل دائم، ولا أدري ما هو السبب، وقد توقف معي بعد إبرة الورك والمضادات الحيوية، لمدة شهر كامل، لكن البقع ما زالت موجودة، والدكتور يقول بأنها بقاي.

خائف ولا أدري ما هو الحل -يا دكتور-.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأخ الكريم: بعد الإصابة بالتهاب الجهاز التناسلي، وبعد تناول العلاج الموصوف من قبل الطبيب المختص، بعد عمل التحاليل التشخيصية الأولية، وأيضا بعد انتهاء الكورس العلاجي، وعمل التحاليل النهائية، وكانت سالبة من ناحية الالتهاب، فهذا يعني الشفاء من هذا المرض -بعون الله تعالى-.

ما تلاحظه من بقعة صفراء في الملابس الداخلية هو ما يسمى (Morning Drop)، وهذه تنظيف لبقايا الخلايا الصديدية السابقة، وسوف تختفى -بعون الله-، عليك بشرب كثير من السوائل، وخاصة الماء، لإدرار البول، وتنظيف المجاري البولية من بقايا الالتهاب السابق.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً