الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من عدم التركيز والخوف والقلق، فما العلاج المناسب لحالتي؟
رقم الإستشارة: 2326525

4389 0 105

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أشكر كل المتعاونين والقائمين على هذا الموقع، أسأل الله أن يجعله في ميزان حسناتكم.

أنا شاب، أرسلت في السابق سؤالاً بخصوص عدم التركيز، و الخوف والقلق والاكتئاب، والخفقان وسرعة دقات القلب، عند التعرض لأي موقف، والخوف من مواجهة الأشخاص، والزملاء والمدير في العمل، والرهاب الاجتماعي، وتفضلتم بالرد على سؤالي، باستشارة سابقة رقمها: (227088)، وكانت الإجابة تحتوي على استخدام علاج سبراليكس.

لكن عند اطلاعي على الاستشارات في الموقع، وجدت أكثر من شخص يشتكي من مشكلتي ذاتها، وما يحدث معهم يحدث معي تماماً، وكانت الإجابة استخدام سيروكسات cr 25، و أندرال 10 أو 20، فهل يوجد اختلاف بين أنواع العلاج الثلاثة المذكورة؟

ولو أن السيروكسات أو الأندرال يصلحان لي، فما هي الجرعة المطلوبة، وطريقة الاستعمال؟ وهل لهما أي أثر جانبي، وإذا كنت أتناول علاج كروماكس أو فاتاشي جايد، فهل سيفيد حالتي؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

من المهم جداً أن يتم تأكيد التشخيص، فكثير من الأخوة الذين يعتقدون أنهم يعانون من حالات نفسية معينة، قد لا تكون تشخيصاتهم دقيقة، هذه النقطة التي أود أن أؤكد عليها في بداية إجابتي على رسالتك الطيبة هذه، وأنت فيما مضى تشتكي من عدم التركيز والخوف، والقلق والاكتئاب، والخفقان وسرعة ضربات القلب، هذا مزيج من الأعراض، والتشخيص قد يكون نوعاً من قلق المخاوف ذو الطابع الاكتئابي، ومعه شيء من الرهاب الاجتماعي، أنا كنت أود منك أن تذهب إلى الطبيب -أيها الفاضل الكريم- هذا أفضل كثير، اذهب إلى الطبيب النفسي، وحاوره وناقشه، وسوف يطرح عليك الكثير من الأسئلة، ومن ثم يأتي التشخيص، هذه النقطة نقطة مركزية بالنسبة لي، لا بد أن أنبه لها.

أما إذا تأكد التشخيص فأقول لك: أن العلاج بالنسبة للرهاب الاجتماعي، فإنه توجد أعدة أدوية منها: الزيروكسات، السبرالكس، الزوالفت، البروزاك، الفافرين، المكروبوميت، الفلافاكسين، الأنفرانيل، هذه الأدوية كلها مفيدة، لكنها تتفاوت في فائدتها، وقد تكون فاعلياتها مختلفة قليلاً من الثاني إلى آخر، -فيا أيها الفاضل الكريم- السبرالكس والزيروكسات كلاهما ممتاز، وكلاهما فاعل، الدراسات تشير إلى أن الزيروكسات ربما أفضل فاعلية، لكن ليس بدرجة عالية، أما السبرالكس فأكثر نقاءً، خاصة لمن يتناولون أدوية أخرى، وبما أن الأدوية التي تتناولها ليست معروفة لدي، فأنا أقول لك إن كان لا بد أن تتناول دواء فلتتناول السبرالكس، وأفضل تماماً أن تذهب وتقابل الطبيب ليفصل لك طريقة الاستعمال، بعد أن ينظر في سلامته مع العلاجات التي تتناولها أنت الآن.

أما الإندرال فهو أحد الأدوية التي تنتمي لمجموعة تسمى كوابح البيتا، هي حقيقة تساعد كثيراً وتدعم الأدوية الأخرى، لأن كوابح البيتا بصفة عامة تقلل من تسارع ضربات القلب، والرجفة والشعور بالتلعثم، ولكن لا ينصح مطلقاً باستعمال الإندرال لمن يعانون من الربو أو الإلتهابات الصدرية، -أخي الكريم- التركيز على الأساليب العلاجية غير الدوائية يعتبر أساسياً.

بارك الله فيك وجزاك خيراً، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً