أخشى من السمنة وأرغب باستبدال زولفت بدواء آخر فما نصحكم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخشى من السمنة وأرغب باستبدال زولفت بدواء آخر، فما نصحكم؟
رقم الإستشارة: 2331687

3184 0 95

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة، أرسلت لكم استشارة سابقة رقمها 2330757، وأشكر لكم سرعة الإجابة، فقد شعرت بالراحة النفسية، فجزاكم الله خيراً.

لقد وصفت لي -يا دكتور- زولفت بجرعة قليلة لعلاج القلق، فأرجو منك -لو تفضلت- أن تحدد لي جرعة أكثر الجرعه بالمليجرام، وما المدة اللازمة للعلاج؟

أنا أدرك بعض الأسباب التي تجعلني أقلق وأقلل من ثقتي وحبي لذاتي، وهي بعض المشاكل المتعلقة بشكلي، وأعزم على علاجها -بإذن الله-، هذه الأمور تقلقني، فهل إن غيرت نمط حياتي وحسنتها، وإن تناولت الدواء بانتظام، هل هذا كافٍ لتحسين حالتي؟

وسؤالي الأخير: أخشى من الأعراض الجانبية للزولفت، وهي زيادة الوزن، فقد مررت بتجربة غير جيدة مع السمنة، فهل أستبدله بدواء آخر، وما هو الدواء البديل؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ دانيا حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

جزاك الله خيراً على كلماتك الطيبة، وأسأل الله لك التوفيق والسداد، وتطبيق النصائح التي ذكرناها لك، أرى أنه سيكون مفيداً لك جداً -بإذن الله تعالى- وأرى أنه -بفضل من الله تعالى- لديك الدافعية والنية الطيبة لتغيير نمط حياتك، وهذا أمر طيب وجميل، والتطور في بناء الشخصية، وبناء المعارف، وتطوير المهارات، هذا أمر مستمر يجب أن لا يتوقف أبداً في حياتنا، فسيري على هذا النمط.

زالت الأسباب التي تجعلك قلقة، بالطبع إنه أمر جيد أن يدرك الإنسان المشكلة، ويضع الحلول المناسبة لها، بشرط أن تكون حلولاً واقعية ومعقولة، ويمكن الوصول إليها، بالنسبة للدواء أنت لا تحتاجين إلى جرعة كبيرة، هذا الدواء ممتاز، دواء استعمله ملايين الناس، ونحن لا يمكن أن نوجه لأي دواء إذا لم يكن بالفعل دواء سليماً، وأنت تحتاجين إلى جرعة صغيرة، والجرعة الصغيرة غالباً لا تؤدي إلى زيادة في الوزن، واحرصي على الانضباط فيما يتعلق بتناول الطعام وخاصة الحلويات.

الجرعة هي أن تتناولِي الزوالفت بجرعة 25 مليجراما نصف حبة يومياً لمدة شهر، تناوليها ليلاً، ثم بعد ذلك اجعليها حبة واحدة ليلاً لمدة شهرين، ثم نصف حبة ليلاً لمدة شهر، ثم نصف حبة يوماً بعد يوم لمدة 10 أيام، ثم توقفي عن تناول الدواء، الجرعة الكلية للزوالفت هي 200 مليجرام في اليوم، أي 4 حبات، وأنت لست بحاجة أبداً لهذه الجرعة، فالدواء جيد، والجرعة صغيرة، ولا أعتقد أنه سوف تحدث لك أي إشكاليات، ولا تبحثي عن البديل.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً