الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من النحافة وأرغب بزيادة وزني ساعدوني
رقم الإستشارة: 2348912

2346 0 101

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب أبلغ من العمر 24 عاما، وطولي 180 سم، غير متزوج وأعاني من النحافة، وزني 54 كيلوجرام، وهو ثابت منذ سنة ولم يتغير، أجريت فحص السكر والنتيجة سليمة، وكذلك منظار المعدة، وكان لدي ارتجاع بالمريء، وتناولت النيكسيم لمدة ستة أشهر، ثم تركته بعد استشارة الطبيب، في بعض الأحيان عندما أشعر باضطراب المعدة أتناول البراكس وحبوب الحموضة، حتى وإن لم أشعر بحموضة المعدة.

شهيتي على الأكل متقلبة، ففي بعض الأحيان تكون جيدة، وأحيانا أخرى لا، وأنا شخص كثير التفيكر في بعض الأحيان، علما أنني مدخن، ولا أعاني من الخمول والتعب، فهل يوجد طريقة لزيادة الوزن والتخلص من النحافة؟ وما هي أسباب النحافة التي أعاني منها، هل هي أسباب مرضية أم أنه أمر طبيعي؟ ولا يوجد لدي تاريخ وراثي للنحافة، وأخيرا هل يتوجب علي إجراء الفحوصات أم لا؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من المعلوم أن لنقص الوزن عدة أسباب ومن أهمها:
- العامل الوراثي: إذ يلعب دورا جيدا في تحديد الوزن، لأن الجسم يتأثر بوزن وحجم جسم الوالدين.
- فرط الاستقلاب أو زيادة النشاط الاستقلابي للجسم: وهنا يكون الجسم لديه قدرة عالية لاستهلاك الطاقة، فيكون الإنسان نحيفا على الرغم من تناول وجبات كبيرة.
- داء السكر من النمط الأول: وهو النمط الذي ينقص فيه إفراز الأنسولين من الجسم، ويحدث في عمر الشباب، وسبب نقص الوزن هو نقص الأنسولين، وبالتالي عدم استفادة الجسم من السكر، فيلجأ الجسم لحرق الدهون، واستهلاك البروتينات، مما يؤدي لضعف الجسم ونقص الوزن.
- زيادة نشاط الغدة الدرقية: بسبب زيادة إفراز هرمون التايروكسين، مما يؤدي لعدة أعراض، مثل: تسارع ضربات القلب، وزيادة التعرق، ونقص الوزن.
- أمراض سوء الامتصاص الهضمية: وتكون بسبب عيوب في خلايا الغشاء المخاطي للأمعاء، مما يؤدي لعدم امتصاص الطعام بشكل كامل، مما يؤدي لنقص الوزن.
- الالتهابات المزمنة بالجسم: وهذه تؤدي لضعف بنية الجسم وبنية العضلات.
- نقص الوزن لأسباب نفسية، مثل: الاكتئاب، أو نقص الشهية العصبي.
- التدخين أو استعمال بعض الأدوية التي تنقص الشهية.

وحسب ما ورد في الاستشارة يبدو أن سبب نقص الوزن لديك هو التدخين, والتهاب المعدة المزمن, وينصح حاليا بالتوقف عن التدخين ولو بصورة تدريجية، لأن ذلك يساعد على تسريع شفاء التهاب المعدة, كما يساعد على زيادة الوزن, وإليك بعض النصائح لزيادة الوزن:
إذ ينصح بالاعتماد على الحمية عالية الحريرات، وذلك بتناول عدة وجبات طعام يوميا, ثلاث وجبات رئيسية كبيرة، ووجبتين ثانويتين بين الوجبات، مع الاعتياد على مضغ الطعام بشكل جيد, مع شرب كوكتيل الفواكه أو حليب الموز, والإكثار من شرب الحليب مع التحلية بالعسل, والإكثار من الفواكه والخضراوات الطازجة, وتناول الحلويات بصورة يومية, وتناول المكسرات لأنها غنية بالطاقة.

وفي النهاية أيضا يجب ممارسة الرياضة بشكل يومي ومنتظم، من 20 - 30 دقيقة يوميا، لأنها تساعد على بناء وتقوية العضلات.

ونرجو من الله لك دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً