كثرة النوم عطلت حياتي فكيف أصبح نشيطا - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كثرة النوم عطلت حياتي، فكيف أصبح نشيطا؟
رقم الإستشارة: 2351895

1076 0 81

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عمري 17 سنة، طالب في الثانوية العامة، أعاني من كثرة النوم وعدم الاستيقاظ إلا للأكل، ومجمل ساعات اليقظة 6 ساعات، وأعاني مشاكل نفسية بسبب طلاق والديّ أمامي، فما الحل؟ علما بأني مواظب على الصلاة إلا في الآونة الأخيرة بسبب كثرة النوم، وأهملت أعمالي، فأتمنى الرد، لأني بحثت كثيرا ولم أجد حلا لها، حتى أني ذهبت لطبيب نفسي ولم أستفد منه.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ahmed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في مثل سِنِّك هذا يحتاج الشخص أن ينام ما بين ثمانية إلى عشر ساعات في النوم، والنوم أكثر من عشر ساعات يكون غير طبيعي، كونك تنام ما يُقارب ثماني عشرة ساعة في اليوم هذا غير طبيعي، وأيضًا كون النوم أثَّر على نشاطك الدراسي ونشاطك في الحياة العامَّة، وأثَّر على أداء الصلاة، فهذا أيضًا غير طبيعي.

ذكرت أنك تعاني من مشكلة، مشكلة طلاق الوالدين، فإذًا إمَّا نومك يكون هروبًا من المشكلة التي تمر بها الأسرة، وعدم قدرتك على مواجهتها، أو قد يكون النوم عرضا من أعراض الاكتئاب عندك.

أحيانًا الاكتئاب يأتي بنوم كثير، وأكل كثير، عكس الاكتئاب الذي يأتي بقلة في النوم، ولا أدري هل ذهبت إلى طبيب نفسي مرة واحدة، إذا كان المرض الاكتئاب فيمكنك استعمال أدوية مضادة للاكتئاب، خاصة دواء الـ (فلوكستين)، كبسولات عشرين مليجرامًا، فهو فعّال في مثل سِنِّك، وأيضًا لا يُساعد في النوم، بل على العكس قد يؤدي إلى الأرق، فإنه مناسب لك.

إذًا فلوكستين عشرين مليجرامًا يوميًا، كبسولة بعد الظهر، وأيضًا تحتاج إلى جلسات نفسية، جلسات نفسية مع معالج نفسي، قد تمتدّ لفترة من الوقت، للكلام والتحدُّث عمَّا تحسّ به أو عمَّا تعانيه من مشاكل تمر بك، من طلاق الوالدين وغيره.

فإخراج هذا النفس الحارَّ من داخلك قد يُساعد في صحتك بدلاً من النوم الكثير والهروب من تلك المشاكل. إذًا قد تحتاج إلى دواء – كما ذكرتُ – وتحتاج إلى علاج نفسي من عدة جلسات.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً